أسيوط تبدأ الاحتفال بعيدها القومى

المحـافظـات

الخميس, 17 أبريل 2014 13:26
أسيوط تبدأ الاحتفال بعيدها القومىاللواء ابراهيم حماد محافظ أسيوط
أسيوط ـ محمد ممدوح:

أعلن اللواء إبراهيم حماد محافظ أسيوط بدء احتفالات المحافظة بعيدها القومى، الذى يستمر لأكثر من 7 أيام تقريباً، بتفقد وافتتاح ووضع حجر أساس لعدد من المشروعات المهمة بالمحافظة.

توجه المحافظ وعدد من القيادات التنفيذية والأمنية والشعبية إلى قرية بنى عدى التى وقف أهلها أمام المستعمر الفرنسى، حيث إن المحافظة تحتفل بالعيد القومى يوم 18 إبريل من كل عام؛ حيث كان أهالى بنى عدى يتوجهون إلى شاطئ النيل ويهاجمون مراكب وسفن الحملة الفرنسية، مما أدى بالغزاة إلى الدخول إلى القرية ولم يكن بالقرية سلاح، ودارت المعركة وبذل فيها أهالى بنى عدى من التضحية والكفاح ما يعجز التصوير عن وصفه، وخرج وقتها الشيخ السباعى إمام المسجد العياط، وقد بلغ

من العمر مبلغاً، يقاوم الغزاة بعصاه وذهب إلى المسجد وحفز المصلين والشيخ الخطيب وعلى العياط وسليمان الطايع والشيخ أبو أيوب العدوى وغيرهم من الشيوخ، وجاء يوم   18 أبريل عام 1799، واجتمع أكثر من 3 آلاف من الأهالى تحت زعامة الشيخ حسين الخطيب ومحمد المغربى والشيخ أبو العدوى، وانضم إليهم 450 من الأعراب المصريين، و300 من المماليك، وسار إليهم الجنرال دافو بجنوده قاصداً الاستيلاء على بنى عدى، ولكن استبسل الأهالى فى تلقى الهجمات واشتبك الفريقان فى معركة حامية، وانتهت المعركة بهزيمة الفرنسيين فلجأ الفرنسيون إلى حرق المنازل، وأضرموا النيران فى القرية حتى تمكنوا من دخولها وسلبوا ونهبوا وخربوا، فما من أسرة فى القرية إلا وقدمت شهيداً.

أهم الاخبار