جنايات أسيوط ترفض لفظة "التجسس" للضابط

المحـافظـات

الثلاثاء, 15 أبريل 2014 15:17
جنايات أسيوط ترفض لفظة التجسس للضابط
أسيوط ـ محمد ممدوح

رفض المستشار عبد الهادي محمد خليفة، رئيس الدائرة التاسعة بمحكمة جنايات أسيوط، اليوم،أثناء نظر القضية المعروفة إعلاميا بقضية "فض رابعة"، إثبات كلمة تجسس لمحامي الدفاع،

بعد أن قال لضابط الأمن الوطني، الذى يمثل أمام المحكمة كشاهد إثبات: لماذا تجسست على منزل الدكتور جلال عبد الصادق، مسئول المكتب

الإداري لجماعة الإخوان المسلمين، وعرفت أنه يعقد اجتماعا سريا ؟.

ورفضت المحكمة توجيه الاتهامات لأي جهة، وذلك فى القضية رقم 367 لسنة 2014، المعروفة إعلاميا بقضية فض رابعة العدوية، والمتهم فيها 100 من قيادات وأعضاء جماعة الإخوان الإرهابية من بينهم 70 محبوسا و13 مخلي سبيلهم و17 هاربا.

أهم الاخبار