أمن الشرقية يُفرق اشتباكات الأهالى والإخوان

المحـافظـات

الثلاثاء, 15 أبريل 2014 13:58
أمن الشرقية يُفرق اشتباكات الأهالى والإخوانصورة ارشيفية
الشرقية – محمود الشاذلى:

أطلقت منذ قليل قوات الأمن بمديرية أمن الشرقية، قنابل الغاز المسيلة للدموع لتفريق الاشتباكات التى دارت بين الأهالى، وعدد من تنظيم جماعة الإخوان الإرهابية وألتراس أحرار، على خلفية مسيرة لهم بمنطقة القومية بمدينة الزقازيق.

جاءت البداية عندما نظم أعضاء جماعة الإخوان الإرهابية وألتراس أحرار المنتمى للإرهابية بمنطقة القومية طافت عدداً من الشوارع الرئيسية والميادين الحيوية بالمدينة مرددين الهتافات المناوئة لقوات الجيش والشرطة وعبدالفتاح السيسي، المرشح الرئاسى، حاملين صوراً للمعزول وشعارات رابعة.


أثارت هتافات أعضاء الإرهابية حفيظة الأهالى ودفعهم لمناوشات معهم تحولت إلى مشادات كلامية ثم تراشق بالحجارة والطوب وإطلاق الإرهابية الشماريخ والألعاب النارية.

على الفور انتقلت قوات الأمن واطلقت قنابل الغاز المُسيل للدموع بكثافة كبيرة على الاشتباكات مما أدى لحالة من الكر والفر بين الفريقين وإصابة العديد باختناقات شديدة.

أهم الاخبار