مديرية أمن الفيوم تستعد للانتخابات الرئاسية

المحـافظـات

الاثنين, 14 أبريل 2014 10:47
مديرية أمن الفيوم تستعد للانتخابات الرئاسية
الفيوم - سيد الشورة:

عقد اللواء الشافعى حسن مدير أمن الفيوم اجتماعًا مع ضباط وقيادات مديرية الأمن بالمحافظة، مساء أمس، لنقل توجيهات وتكليفات وزير الداخلية

والتى تتضمن ضرورة الاستعداد للاستحقاقات الانتخابية المقبلة، وأولها الانتخابات الرئاسية وحراسة المنشآت، والحيطة والحذر أثناء التواجد فى الأكمنة الثابتة والمتحركة، وتأمين أعياد الأقباط.
تم خلال الاجتماع تناول  تكليفات الوزير للمرحلة الراهنة الحساسة فى تاريخ الوطن، والمتضمنة السياسات الأمنية والأداء الشرطى بمختلف المواقع، وذلك من أجل تقييم الأداء الأمنى وتفعيل الخطط ومراجعة خطة العمل المستقبلية والأهداف المزمع تحقيقها فى الفترة المقبلة، خاصة الانتخابات الرئاسية والموقف المحايد منها وأعياد الأقباط وجميع المناسبات المهمة، والإشادة بما حققته الأجهزة الأمنية من نجاحات فى مواجهة الإرهاب، سواء من خلال الضربات الاستباقية التى توجه إلى بؤر الشر أو ملاحقة العناصر الإرهابية من مرتكبى الجرائم.
أكد مدير الامن أن الدروس المستفــادة من الأحداث الإرهابية التى حدثت أمام جامعة القاهرة تفيد ضرورة قيام الضباط بفحص وتفتيش أماكن خدماتهم وأماكن وقوف سيارات الخدمات وسيارات نقل الافراد والمجندين مع تغيير وضع الأماكن بصفة مستمرة إذا كانت الخدمات ثابتة لفترة ما مع ضرورة تفتيش السيارات قبل ركوبها بصفة عامه.
ونبه على ضرورة التعامل بحرص وحذر شديدين فى فحص البلاغات وتحذير وتنبيه المواطنين من الاقتراب من المحيط الآمن للبلاغات والحوادث حتى نفوت عن المجرمين ما تصبوا إليهم أنفسهم. وإلى ضرورة الاهتمام بفحص بلاغات المواطنين خاصة البلاغات الطائفية وبلاغات الخطف والخلافات ذات النزعة العائلية

والخصومات الثأرية ومحاولة انهاءها صلحا  مع تقدير حجمها وأهميتها . وسرعة إخطار القيادات بها لاتخاذ القرارات المناسبة فى وقتها لعدم تطورها وتفاقمها.
وشدد على ضــرورة قيام مأمورى القسم والمراكز وضباط المباحث بالتنبيه على العمــد والمشايخ وخفراء البلاد بالإخطار الفورى عن الغرباء ببلادهم مع توثيق تلك التنبيهات بمحاضر وإحاطتهم بالعقوبات التى سوف توقع عليهــم فى حالـة تقاعسهم  فى الإبلاغ عن الغرباء بمناطقهم.
وتشكيل لجنـة برئاسة نائب مدير الامن لوضع منظــومة عمل للعمـد والمشايخ  لتفعيل ادائهم فى مجال العمل الامنى مع تنميه قدراتهم وحسهم الامنى فى جمع المعلومات والتحريات، وضرورة تواجد المأمور وأحد ضباط المباحث فى النوبتجية صباحا لمتابعة خروج المأموريات المختلفة وتقدير حجم القوات المرافقة لكل مأمورية على حده لمواجهة المخاطر الامنية الناجمة عن بعض المأموريات.
شدد مدير الامن على  مأمورى القسم والمراكز من خلال الاستفادة من منظومة العمد والمشايخ والخفراءبالإبلاغ الفورى عند وصول أى معلومة بعقد لقاءات تنظيمية سرية حتى يتم التعامل معها وضبطها لاجهاض أى مخططات، وضرورة التعامل بطريقة حيادية مع حملات مرشحى الرئاسة أثناء مرحلة الدعاية من حيث تأمينها وتأمين سرادقات الدعاية الخاصة بهم وتأمينهم أثناء تواجدهم للدعاية بالمحافظة وتأمين الندوات والمسيرات الخاصة بمؤيديهم على حد سواء، وإظهار ذلك بطريقة واضحة لجميع المرشحين والاعلان باننا نقف على مسافة واحدة بين المرشحين.
وضرورة وضع الإجراءات والخطط لتأمين سير الانتخابات الرئاسية القادمة بالتعاون مع القوات المسلحة مع الالتزام التام والكامل بالحياد.

أهم الاخبار