محافظ القليوبية:

لجنة لإعادة تقدير تعويضات الطريق الدولى الجديد

المحـافظـات

الأحد, 13 أبريل 2014 12:43
لجنة لإعادة تقدير تعويضات الطريق الدولى الجديدالمهندس محمد عبدالظاهر محافظ القليوبية
القليوبية - صلاح الوكيل:

أعلن المهندس محمد عبدالظاهر محافظ القليوبية موافقة الحكومة على تشكيل لجنة لإعادة التقدير وزيادة أسعار التعويضات الخاصة بأراضى أهالى قرية ورورة مركز بنها، التى تم نزعها لصالح مشروع الطريق الدولى الجديد فى الجزء المار داخل نطاق المحافظة بقرى ورورة وكفر سعد ومنشاة بنها وشبلنجة مركز بنها، لحل المشكلة وسرعة إنجاز المشروع بما يحقق مطالب الناس.

جاء ذلك خلال لقاء المحافظ بوفد من الأهالى الذين تجمعوا أمام المحافظة للمطالبة بحل المشكلة ورفع التعويضات الخاصة بهم وأراضيهم، وقال المحافظ لهم إن الطريق الإقليمى يعد أحد أهم الطرق الحيوية لربط المحافظات، وهو مشروع قومى لا يمكن بأى حال من الأحوال أن نقف حجر عثرة أمام تنفيذه، لأنه فى النهاية سوف يخدمكم ويخدمنا، مشيراً إلى أننا عانينا خلال الـ3 سنوات الماضية من تعطل عدد من المشروعات الكبرى بسبب اعتراضات الأهالى.
 
أكد المحافظ للأهالى أننا نتفهم جميعاً مطالبكم المشروعة لكننا نأمل أن تكون بطرق مشروعة لتحقيق مصالح الجميع.

وجه المحافظ خلال الاجتماع الشكر للحكومة ووزير الرى على استجابتهم لمطلب الأهالى بإعادة تقدير السعر، كما تم الاتفاق على تشكيل لجنة شعبية من الأهالى تشارك فى عمل اللجنة الوزارية.
كما قرر المحافظ إعداد مذكرة للحكومة لصرف مقابل حق انتفاع للمتضررين وأصحاب الأراضى عن الـ5 سنوات الماضية التى وضعت فيها

الحكومة يدها على الأراضى لصالح المشروع فى الوقت الذى تأخر فيه صرف التعويضات مما تسبب فى عدم استفادة الأهالى من الأراضى أو صرف تعويضاتهم المقررة، باعتبار أن ذلك مطلب عادل.

أوضح المحافظ للأهالى أنه تقدم بمذكرة عاجلة لوزير الرى بصفته رئيساً للجنة التعويضات بالحكومة طالبه فيها بإعادة النظر فى التعويضات الخاصة بهم وتوحيد قيمة التعويضات لما تلاحظ من وجود تفاوت فى قيمة التعويضات المقررة فى كل أرض من الأراضى فى القرى المشار إليها، ولذا لابد من إيجاد حل عادل وعاجل حتى لا يتأخر تنفيذ هذا المشروع الحيوى الذى يخدم أكثر من 12 محافظة ويعد أحد أهم شرايين التنمية بهذه المحافظات.
كان العشرات من أهالى قرية ورورة مركز بنها تجمهروا أمام ديوان محافظة القليوبية احتجاجاً على تأخر صرف تعويضات الأراضى الخاصة بهم المنزوع ملكيتها لصالح مشروع الطريق الدولى المار بالقرية والمتوقف العمل فيه حالياً بسبب مشكلة التعويضات.
طالب المحتجون المحافظ بحل المشكلة وتنفيذ وعده لهم بحل الأزمة مع مديرية المساحة وهيئة الطرق لإنهاء المشكلة وصرف مستحقاتهم.
فى السياق ذاته قرر المحافظ بسرعة تشكيل لجنة ثلاثية لبحث المشكلة، موضحاً أنه عقب انتهاء اللجنة من عملها سيتم إعداد تقرير وافٍ عن أسباب تأخر صرف تعويضات المواطنين أصحاب الأراضى التى تم نزعها من أجل المشروع.
 

أهم الاخبار