خلال افتتاح مهرجان السينما المصرية الأوروبية

محافظ الأقصر: مصر استعادت الأمن والأمان

المحـافظـات

الأحد, 19 يناير 2014 18:58
محافظ الأقصر: مصر استعادت الأمن والأمان
الأقصر - حجاج سلامة

قال اللواء طارق سعد الدين محافظ الأقصر، إن استضافة الأقصر لمهرجان السينما المصرية الأوروبية هو حدث  سيسجل فى تاريخ الأقصر، عاصمة السياحة والثقافة فى مصر، بل والعالم، مشيرا إلى أن المهرجان يعمل على ترسيخ المكانة الثقافية العالمية التى تستحقها الأقصر.


وأعرب المحافظ، عن عميق امتنانه وتقديره لمؤسسة "نون" للثقافة والفنون، ورعاة المهرجان ومن قاموا بدعمه، وعلى رأسهم وزارات الثقافة والسياحة والخارجية والإعلام والآثار و"مصر للطيران"، وكافة الجهات التى ساهمت فى تنفيذه.


وأضاف، أن استضافة الأقصر لهذا المهرجان يحمل دلالات كثيرة على رأسها استعادة الأمن والأمان والاستقرار، لافتا إلى تزامن المهرجان مع احتفال مصر بالدستور الجديد الذى يؤكد أصالة الشعب، وإصراراه على السير فى طريق الحرية والديمقراطية.

ودعا المحافظ كل صناع السينما إلى التعرف على الإمكانات الهائلة للمحافظة ثقافياً

وسياحياً وأثرياً، وإلى تصوير أعمالهم فى الأقصر أول من علمت البشرية العلوم والفنون، مؤكدا أن المحافظة على استعداد كامل لتقديم كافة الخدمات والتسهيلات المطلوبة لتصوير الأفلام، التى ستلقى إقبالا عالمياً لما للأقصر من شهرة تاريخية يعلمها الجميع.

جاء ذلك، خلال كلمة المحافظ فى حفل افتتاح الدورة الثانية للمهرجان بحضور ممثل سفير الاتحاد الأوروبى فى مصر البرتو مارسيلى، وكمال عبد العزيز نائبًا عن وزير الثقافة وسفير صربيا لدى مصر، وبحضور محمد كامل القليوبى رئيس مؤسسة نون للثقافة والفنون، وماجدة واصف رئيس المهرجان، والأديب بهاء طاهر، والفنان المصرى نور الشريف، والفنان الروسى فلاديميمر منشوف.

وتم إعلان الشاعر الكبير/عبد الرحمن الأبنودى الرئيس الشرفى للمهرجان، كما تم تكريم الفنان المصرى الكبير/ نور الشريف، والفنان الروسى فلاديمير مينشوف  وقدمت الحفل يسرا اللوزى.

أهم الاخبار