ناخبون فوق 100 سنة "بمطروح"

المحـافظـات

الأربعاء, 15 يناير 2014 17:25
ناخبون فوق 100 سنة بمطروح
مطروح ـ غادة الدربلالي:

حرص أكبر معمري مطروح علي المشاركة في الاستفتاء.. أصرت عزيزة حمودة محمد البالغة من العمر 107 سنوات وهي أكبر معمرة في محافظة مطروح  الخروج من منزلها برفقة ابنها وحفيدها للمشاركة في الاستفتاء علي الدستور وهي تحمل في يديها وثيقة الدستور الجديد.

وبمجرد وصولها الي لجنتها للاستفتاء بمدرسة عادل الصفتي بوسط مدينة مرسي مطروح لم يمنعها وجود اللجنة بالطابق العلوي من صعود السلالم والوصول اليها بمساعدة ابنها

وأحد رجال القوات المسلحة وبعد ان خرجت وبسؤالها لماذا اصرارها علي المشاركة في الاستفتاء قالت: من أجل هذا..  مشيرة الي وثيقة الدستور التي بيدها واضافت وعلشان مصر.
ولم يكن هذا الاصرار غريبا علي الحاجة «عزيزة» أنها ابنة أول عضو بمجلس الشيوخ المصري عام  1948 أم «عبدالرحمن عبدالجواد» أول وآخر نائب مجلس الشعب عن حزب
معارض وهو الوفد أمام مرشحي الحزب الوطني في الثمانينيات.
وفي مكان آخر في قلب الصحراء بمطروح وبالتحديد علي بعد 40 كم غرب مطروح   توجد قرية «أبو لهو» والتي شهدت خروج الشيخ علي صالح القنيشي البالغ من العمر 103 سنوات وهو أكبر معمر من الرجال بمطروح متكئاً علي حفيده وعكازه غير مبال بحالته الصحية  وكبر سنه ليصل الي لجنته بمدرسة أولاد جبريل وهناك يستقبله رجال القوات المسلحة لمساعدته ليقول كلمته «بنعم للدستور» بالمشاركة في التصويت مرددا «اتيت من أجل مصر  ومن أحل استقرار البلاد وحفظ أمنها».

أهم الاخبار