الهلباوى: شرعية مرسي سقطت عندما خرج الشعب ضده

المحـافظـات

السبت, 04 يناير 2014 17:20
الهلباوى: شرعية مرسي سقطت عندما خرج الشعب ضدهجانب من الندوة
الإسكندرية – أميرة عوض:

ندد الدكتور كمال الهلباوي وكيل لجنة الخمسين لتعديل الدستور بما يسمى بالتحالف الوطني لدعم الشرعية مؤكدا بأن "شرعية مرسي سقطت عندما خرج الشعب ضده، ورجعت الشرعية إلى الشعب المصري، وعندما هاجمني أنصار المعزول بإن"السيسي" سيدي، فهو سيدي بالقيم والمبادئ، ويا ريت مرسي كان سيدي".

وأشار الهلباوى- خلال الندوة التى عقدت مساء اليوم السبت بمركز أعلام الانفوشى بالإسكندية إلى أن ما يحدث من أعمال عنف وقتل، من بعض الذين يدعوا أنهم يتحدثوا باسم الدين لا علاقة له بالدين الإسلامي ، مؤكداً: " لو رأيت ما يخالف الشريعة الإسلامية بالدستور لوضعته تحت الحذاء ولم كنت استكملت عضويتي باللجنة".
وأشار الهلباوي إلى أن حزب النور والأزهر، وافقا علي إلغاء

المادة 219 بعد أن تأكدوا من وجود الشريعة بالدستور وأن الدين الإسلامي هو الحاكم للدستور، والمشكلة في القوانين وليست في الدستور، موضحا أنه رأى نسخ مزورة للدستور موجودة وتوزع من جهات تريد عدم الأستقرار، وأنه لم يتقاض أي مليم جراء عضويته باللجنة.
وقال الهلباوي أنه لا يوجد دستور وضع في مصر يحاكم رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء مثل هذا الدستور، ولا يوجد أي تحصين لوزير الدفاع في الدستور لأن أي وزيردفاع يجلس فترتين وماده المجلس العسكري تضمن هذا ، وكنت ضد القضاء العسكري سابقا لأنه كان يحاكم السياسين ولكن عندما أري من يهاجموا المنشآت العسكرية أو الأقسام أو ضابط أو معدات  فهذا من حقهم .

 

أهم الاخبار