حدادًا على شهداء المنصورة..

كنائس الدقهلية إكتفت بقداس الصلاة

المحـافظـات

الأربعاء, 01 يناير 2014 08:39
كنائس الدقهلية إكتفت بقداس الصلاة
كتب ــ محمد طاهر:

اختفت مظاهر الاحتفال بأعياد رأس السنة الميلادية من كنائس المنصورة، بسبب  إعلان حالة الحداد التي أكدها الأنبا داود أسقف المنصورة وتوابعها، بسبب  الأحداث التفجيرية التي وقعت بمحيط مديرية أمن الدقهلية، وراح ضحيتها أرواح 16 شهيدًا وإصابة 103 آخرين.

وعلى عكس الحال كل عام، وبدأ التوافد من الأقباط ضعيفا جدا على الكنائس، بعد إعلان الكنائس إغلاق أبوابها في العاشرة مساء حيث أكتفي الأقباط بأداء الصلاة، وسط إجراءات أمنية مشددة .

وكانت كنيسة العذراء مريم والكاتدرائية بشارع السكة القديمة أكثر

الكنائس استقبالا للأقباط، لأنهما من أكبر كنائس المحافظة، ووقعت مشادات بمحيط الكنائس بسبب منع أمن الكنيسة غير الأقباط من الدخول .

من جانبها، كثفت قوات الأمن والجيش تواجدها بمحيط الكنائس، وتم إغلاق الشوارع المؤدية للكنائس، فيما تم وضع كاشف معدني حول الكنائس، وتم وضع "بوابات إلكترونية" علي أبواب الكنائس كأسلوب احترازي .

.
 

أهم الاخبار