لأول مرة فى مصر والشرق الأوسط

قرية منتجة منخفضة التكاليف بالفيوم

المحـافظـات

الثلاثاء, 31 ديسمبر 2013 18:20
قرية منتجة منخفضة التكاليف بالفيوم
الفيوم- سيد الشورة:

عقد الدكتور حازم عطية الله محافظ الفيوم اجتماعاً لمناقشة وعرض المخطط العام لمشروع القرية المنتجة المنخفضة التكاليف وصديقة البيئة التي من المقرر إنشائها بمركز يوسف الصديق بمحافظة الفيوم على مساحة 2000 فدان بحضور وفد المركز القومي لبحوث الإسكان والبناء برئاسة الدكتورة هند فروح منسق المشروع والمهندس مصطفى عبد الفتاح رئيس جهاز بناء وتنمية القرية بوزارة التنمية المحلية و عدد من مسئولي الآثار والإسكان وبناء وتنمية القرية والقيادات التنفيذية بالمحافظة.


استعرضت الدكتورة هند فروح ممثلة المركز القومي لبحوث الإسكان والبناء ومنسق المشروع فكرة إنشاء القرية منخفضة التكاليف بالظهير الصحراوي بمحافظة الفيوم, وإشارت إلى أنه تم جمع البيانات الأولية الخاصة بالخريطة المعلوماتية الاجتماعية والاقتصادية لمركز يوسف الصديق لتحديد كيفية البدء في إنشاء القرية المستدامة, وتعتمد فكرة المشروع على إنشاء مجتمع مستدام يعتمد على ثلاثة ركائز أساسية وهى الاقتصاد الأخضر ليكون مجتمع منتج لديه اكتفاء ذاتي ولديه

القدرة على التصدير وذلك من خلال تخصيص 1200 فدان مخصصة للزراعة خاصة زراعة النباتات الطبية والعطرية, إلى جانب توفير المباني والتجمعات العمرانية الخضراء  والمنخفضة التكاليف والتي سيشارك في بناءها الشباب بأنفسهم و الركيزة الثالثة وتتمثل في توفير الخدمات الصحية والتعليمية والثقافية بشكل يتماشى مع معايير المجتمعات الخضراء المستدامة , واضافت ان تجربة إنشاء القرية المنخفضة التكاليف بالفيوم تعد نموذج أولي سيتم تعميمه بالظهير الصحراوي بباقي محافظات مصر .

ومن جانبه أشار الدكتور حازم عطية الله  محافظ الفيوم إلى أن المشروع يهدف إلى إقامة مجتمع مستدام متكامل سكنى وزراعي وصناعي وخدمي للشباب يحقق الاكتفاء الذاتي , وتعد محافظة الفيوم المحافظة الأولى التى يطبق بها  أول نموذج في مصر والشرق الأوسط لمشروع قرية صديقة البيئة منتجة ومنخفضة
التكاليف , واضاف أن تنفيذ المشروع على أرض المحافظة يعتبر خطوة رائدة في مجال الإصحاح البيئي تمثل نقلة كبيرة تساهم فى تغيير خريطة العمران المصري كما أنها تمثل عنصر هام من عناصر التنمية المستدامة, وستوفر حلولا لمشكلات البطالة وإهدار الطاقة والتلوث البيئي .

وأكد محافظ الفيوم على ضرورة وضع آلية للتنسيق بين جميع الجهات المشاركة في إعداد وتنفيذ وتمويل المشروع لتفادي أي عقبات قد تواجه المشروع مستقبلاً , واصدر توجيهاته بضرورة التعاون والتضامن فيما بينها للمساهمة في نجاح النموذج المميز الذي سيتم تنفيذه لأول مرة على مستوي الجمهورية.

يذكر أنه تم توقيع بروتوكول تعاون بين المجلس المصرى للعمارة الخضراء والمركز القومي لبحوث الإسكان والبناء من جهة ومحافظة الفيوم من جهة أخرى لإنشاء القرية المنتجة صديقة البيئة, وتم صدور قرار مجلس الوزراء بشأن تخصيص مساحة 2000 فدان بمركز يوسف الصديق لاقامة المشروع عليها  .

وخلال الاجتماع تم مناقشة إمكانية إنشاء مبنى اجتماعي بتكلفة مليون جنيه وعمل دورات تدريبية للمستفيدين من المشروع وإنشاء جمعية إنتاجية تتولي إدارة المشروع تتكون من عدد 30 عضوا مؤسس يتم اختيارهم بالتنسيق بين المحافظة ومسئولي المشروع وفقاً لمعايير محددة .

 

أهم الاخبار