لمواجهة أي قائمة محتملة للإخوان

تدشين مبادرة قائمة استقلال المعلمين بسمنود

المحـافظـات

الاثنين, 30 ديسمبر 2013 16:59
تدشين مبادرة قائمة استقلال المعلمين بسمنودخلال تدشين المبادرة
الغربية - محمد ناصف:

أعلن عدد من أعضاء نقابة المعلمين بسمنود تدشين قائمة استقلال المعلمين بعد اجتماع موسع استمر لأكثر من ثلاث ساعات؛ حيث تم تقريب وجهات النظر بين الجميع والاتفاق على تكوين قائمة موحدة لجميع القوى لتقف في وجه أية قائمة إخوانية مرتقبة.

وحضر الاجتماع ممثلون عن المجلس الوطني للتعليم ومعلمو 30 يونيو واتحاد المعلمين ونقابة المعلمين المستقلة، وائتلاف شباب المعلمين بسمنود ورابطة معلمي سمنود.

وصرح هاني عبد الحليم المتحدث باسم ائتلاف شباب المعلمين بسمنود، بأن شباب سمنود كان

لهم دورٌ هام في الدفاع عن حقوق المعلمين، وكانوا من أوائل نقابات المعلمين التي قامت بثورة من أجل التطهير بعد ثورة يناير، ولكن خوضهم للانتخابات بعدة قوائم جعل النقابة فريسة سهلة للإخوان.

وشدد عصام شتا، الأمين العام لنقابة المعلمين المستقلة بالغربية، على ضرورة تنحية أية خلافات جانباً، وأن أهم شيء هو اختيار الأشخاص المناسبين لللترشح بغض النظر عن المسميات.

وطالب سمير صلاح مسئول اتحاد المعلمين بسمنود بسرعة تعميم الفكرة على مستوى الغربية؛ لأنه لم يعد هناك سوى بضعة أسابيع على الانتخابات.

وصرح وليد عمر منسق معلمي 30 يونيو بأن الأمر لم يتم بالمصادفة، وإنما هو نتاج جهود استمرت لعدة أشهر من أجل اتفاق جميع الكيانات الموجودة.
وقال ياسر عباس عامود منسق رابطة معلمي سمنود، إن قائمة الاستقلال، وإن كانت موجهة في الأساس ضد النقابة الإخوانية التي استغلت مقر النقابة لخدمة تيارها السياسي، فإنها تهدف أساسًا لخدمة قضايا المعلمين بعيدًا عن أية انتماءات أو توجهات سياسية، وسيتم خلال الأيام المقبلة الإعلان عن الأسماء المرشحة لخوض الانتخابات تحت مسمى قائمة استقلال المعلمين بسمنود.

 



 

أهم الاخبار