رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

احتجاجًا على إهدار المال العام

صور..أهالى 5 قرى بالدقهلية يقطعون الطريق

المحـافظـات

السبت, 07 ديسمبر 2013 10:37
صور..أهالى 5 قرى بالدقهلية يقطعون الطريق
المنصورة ــ محمد طاهر:

نظم صباح اليوم أهالي قرية أبوالعلا والقرى الأربع المجاورة التابعة لمركز بني عبيد بالدقهلية وقفة وتظاهرة سلمية للتنديد بتقاعس محافظ الدقهلية والتنفيذيين في عدم التحقيق في إهدار المال العام الذي تسببت فيه سيارات النقل الثقيل التابعة للشركة القابضة لصوامع بني عبيد ونتج عنه انهيار للطريق العمومي "صوامع بني عبيد ــ الشرقية" والذي تهالك تمامًا وأصبح لا يصلح لخدمة أهالي هذه القرى ليصبح سكانها معزولين عن الحياة في قطع الطريق بينهم وبين مدينة بني عبيد.

وقد رفع المتظاهرون لافتات كتب عليها "أين المسئولين بالدقهلية", و"بسبب الإهمال..أصبحنا مأوي..ومصيدة لموت الأطفال الأبرياء", و"يا محافظ الدقهلية..لماذا لم يتم محاسبة من أهدروا المال العام !", و"أين الصحافة الحرة من أهدار المال العام بطريق أبوالعلا".

وقام الأهالي بقطع الطريق منذ الثامنة من صباح اليوم حيث تم منع جميع سيارات النقل الثقيل فقط والسماح لمواصلات النقل الخفيفة بالمرور للتأكيد علي سلمية الوقفة كما حددها قانون التظاهر والذي بدأ

بقيامهم بأخطار رسمي والحصول علي موافقة من مديرية أمن الدقهلية منذ أسبوع.

وأكد الشيخ سامي أبوالعلا أمام وخطيب وأحد مفوضي القرية أن المشكلة تأتي من تقاعس المسئولين في حماية المال العام رغم تقدمنا بالعديد من الشكاوي للتنبيه علي تلك الكارثة والتي أهدرت 3 ملايين ونصف جنيه تكلفة رصف هذا الطريق في عام 1995 والذي يخدم 5 قري هي "أبوالعلا ـ والمصادرة ــ  وقرية 12 ــ وقرية موسو ــ وقرية أبوالمعاطي الباز" والتي أصبحت معزولة عن الخدمات ومنعت أولادنا من الذهاب إلي مدارسهم وجامعاتهم بسبب قطع وسائل المواصلات لصعوبة السير علي الطريق وخاصة مع فصل الشتاء  علاوة علي أتلاف مواسير الصرف الزراعي أسفل الطريق والتي ستؤدي لتبوير الأراضي الزراعية كل هذا بسبب سيارات النقل التابعة لصوامع بني عبيد.

وأشار إلي أننا نختصم كل من هندسة الطرق وخاصة في بني عبيد والتي لم تتحرك لوقف هذه المهزلة وكذا محافظ الدقهلية وكل التنفيذيين الذين أرسلنا لهم العديد من الشكاوي ولم يتحرك أحد حتى أصبح لزامًا علينا في أعادة الرصف والذي سيتكلف 3 ملايين جنية ونصف آخرين وهذا أهدار للمال العام.

وأضاف أننا سنستمر في منع السيارات النقل من المرور علي الطريق حتى يتم أعادة رصف الطريق  تحقيقًا لمبدأ "من أتلف شيئًا فعليه إصلاحه", ومشيرًا إلي أن أتلاف الطريق متعمد من قبل الشركة القابضة بدليل أنها أمنت مدخل الشركة علي مسافة 600 متر بتجهيز ورصف بلغ 2 مليون و700 ألف جنيه لهذه المسافة البسيطة لعلمهم بتأثير الحمولة الثقيل علي الطريق ولذا فلابد من إلزامها بإعادة الرصف وألا سيستمر منع سيارتهم من المرور !!.
علي جانب آخر أكد مصطفي صلاح المحامي ومفوض من أهالي قري بني عبيد أنه حيال استمرار تقاعس المسئولين في الاستجابة لشكوانا بتصحيح المسار ومحاسبة المفسدين والتحقيق في هدار المال العام ووقف تلك التجاوزات سنتقدم غدا الأحد ببلاغ إلي النائب العام ضد محافظ الدقهلية والتنفيذيين ورئيس الشركة القابضة  للصوامع ولاحقتهم قضائيا للتحقيق في إهدار ما يقرب من 6 ملايين جنيه.

د


 

أهم الاخبار