محافظ المنيا: الإخوان وراء الفتنة الطائفية

المحـافظـات

السبت, 30 نوفمبر 2013 12:38
محافظ المنيا: الإخوان وراء الفتنة الطائفيةاللواء صلاح الدين زيادة محافظ المنيا
المنيا - أشرف كمال:

اتهم اللواء صلاح زيادة، محافظ المنيا، جماعة الإخوان المحظورة، بالوقوف وراء أحداث الفتنة الطائفية التي شهدتها قرى المحافظة خلال اليومين الماضيين.

وفي أول تعليق له على الأحداث، قال المحافظ في تصريحات صحفية، اليوم السبت، "ما زرعه نظام مرسي،

وجماعته وراء، الأحداث", مشيرًا إلى استقرار الحالة الأمنية، بعد أحداث صعبة وقعت أمس الجمعة بقرية "البدرمان".
وطالب المحافظ بعدم إعطاء الفرصة للإخوان، والمتطرفين، لبث الفتنة بين أبناء المنيا، مؤكدًا ضرورة
التلاحم بين المسلمين والمسيحيين.
وقد وقعت اشتباكات طائفية بين قريتي الحوارتة ذات الأغلبية المسلمة ونزلة عبيد ذات الأغلبية المسيحية بمركز المنيا، خلال اليومين الماضيين؛ بسبب خلاف على قطعة أرض مباني، وراح ضحيتها 4 وفيات و10 مصابين..كما اندلعت اشتباكات مسلحة بنزلة البدرمان بمركز دير مواس راح ضحيتها شخص وأصيب 6 أفراد.

أهم الاخبار