رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزيرة البيئة: منتدى المخلفات فرصة لتبادل المعرفة

المحـافظـات

الأربعاء, 27 نوفمبر 2013 11:44
وزيرة البيئة: منتدى المخلفات فرصة لتبادل المعرفةالدكتورة ليلى إسكندر وزيرة الدولة لشئون البيئة
تقرير- أمانى سلامة

افتتحت الدكتورة ليلى إسكندر، وزيرة البيئة"المنتدي المصري الأول للمعنيين بإدارة المخلفات الصلبة"،

وذلك بالتعاون مع البرنامج الوطني لإدارة المخلفات الصلبة على مدار يومين بفندق سوفيتيل الجزيرة، وذلك بحضور وزيري البيئة والتنمية المحلية ومحافظي القاهرة والجيزة ومدير المكتب الإقليمي لهيئة المعونة الألمانية وممثل الاتحاد الأوروبي ومدير بنك التعمير الالماني.

تعد هذه المبادرة جزءا أساسيا من أنشطة برنامج إدارة المخلفات الصلبة لتحفيز المشاركة المجتمعية وتحسين وتطوير أسلوب إدارة المخلفات الصلبة عن طريق تسهيل تبادل الأفكار وأفضل الممارسات وتنشيط العمل الجماعي.

أكدت إسكندر أن هذا المنتدي يعد فرصة لاتاحة تبادل المعرفة والاتفاق على رؤية مجتمعية في مجال إدارة المخلفات الصلبة من خلال مناقشة بعض الموضوعات مثل المشاركة المجتمعية، السياسات والتخطيط الإستراتيجي، التمويل والاستثمار، إدارة التكاليف والعقود وعمليات التشغيل.

ويهدف البرنامج الوطني لإدارة المخلفات والذي ينفذ في اطار اتفاقية التعاون المصري الالماني إلي حماية الصحة العامة والبيئة والحفاظ علي الموارد الطبيعية وإنشاء

كيان وطني مستقل لادارة منظومة المخلفات وإعداد سياسة جديدة وفعالة لإدارة المخلفات على المستوي المركزي ومستوي المحافظات، وتطوير وبناء القدرات المهنية لأصحاب المصلحة على المستويين المركزي والمحلي، بالإضافة إلى تقديم الدعم اللازم لوضع سياسات وتشريعات فعالة للتطوير المؤسسى المطلوب على المستوى القومى، مصحوبا باستثمارات لتنفيذ مشروعات متعددة، فضلا عن تطوير الكفاءات سواء على المستوى المركزى أو المستوى المحلى.

تبدأ المرحلة الأولى من التعاون المشترك للبرنامج بداية من عام 2012 حتى عام 2016، ومن المتوقع أن يتم خلالها تطوير منظومة المخلفات الصلبة بمراحلها بدءا من الجمع حتي التخلص الآمن، وإتاحة قنوات للاستثمار لتوجيه المزيد من الاستثمارات العامة والخاصة لقطاع المخلفات، وزيادة وتطوير إعادة التدوير والمعالجة الآمنة من خلال تحسين أوضاع القطاع غير الرسمى، بالاضافة الى إتاحة فرص

إستثمارية من خلال تبنى سياسات وآليات اقتصادية و تمويلية حديثة، وتوفير فرص عمل للشباب (المؤهلين و غير المؤهلين)، والحد من الآثار السلبية للمخلفات على البيئة وحماية الموارد المائية والأراضي الصالحة للزراعة.

و من جانبه طالب المهندس أمين الخيال، رئيس الإدارة المركزية للمخلفات والنفايات الخطرة بوزارة البيئة –خلال المنتدى -  إننا يجب أن نلغى فكرة أن المخلفات ثروة قومية وتجلب دخل قومى لأن ذلك لا يمكن تحقيقه إلا
إذا تم الصرف على القمامة وهذا أول تحدى يمكن أن يواجهنا فى منظومة
إدارة المخلفات الصلبة فى مصر .

وأشار الخيال خلال فعاليات المنتدى الأول للمعنيين بالمخلفات الصلبة  أن التحدى الثانى فهو عملية فصل النخلفات إلى جزئين الأول عضوى
والآخر صلب والتى ستوفر 10% من تكاليف إدارة المخلفاات فكل طن مخلفات له تكلفة وهو لأمر الذى يحتاج إلى توعية مكثفة بجانب رفع كفاءة عمليات النقل والجمع.

وبدوره، أكد الدكتور عطوة حسين رئيس الإدارة المركزية لحماية وتحسين البيئة بوزارة البيئة أن من أهم الإجراءات المطلوبة لإنجاح واستدامة منظومة المخلفات الصلبة هى ضرورة عدم إلقاء المسئولية  كاملة على الحكومة  لأن الحكومة تنظم وتضع سياسات ولكن علينا
كمواطنين أن نساعدها فى تحقيق ذلك .

أهم الاخبار