حقوقيو الإسكندرية يحملون الإخوان مقتل مبروك

المحـافظـات

الاثنين, 18 نوفمبر 2013 16:03
حقوقيو الإسكندرية يحملون الإخوان مقتل مبروكالمقدم مبروك
الإسكندرية – أميرة عوض

طالب محمد عبد النعيم رئيس المنظمة المتحدة الوطنية لحقوق الإنسان الرئيس عدلى منصور الرئيس المؤقت للبلاد بإصدار إعلان رسمى بأن جماعة الأخوان جماعة إرهابية وغير مسموح لهم بأى تعاملات اقتصادية أو تجارية أو اجتماعية داخل الحدود المصرية وإسقاط الجنسية المصرية عن العابثين بأمن البلاد.

وأضاف نعيم إننا نحمل الجماعة المحظورة مقتل المقدم محمد مبروك مسئول ملف الإخوان بجهاز الأمن الوطنى والذى كان على وشك الإدلاء بشهادته أمام المحكمة فى قضية هروب المعزول من وادى النطرون وتخابره مع المخابرات الأمريكية وكشف مخالفات وانتهاكات الجماعة المحظورة أمام القضاء المصرى.

وأكد نعيم أن هناك أياد خفية من داخل الأجهزة الأمنية التى وضعها المعزول إبان حكمه، تساعد الجماعة المحظورة فى إمدادها بالمعلومات عن تحركات الضباط وأماكن تواجدهم لأنها ليست أول حالة اغتيال لشخصيات مهمة من داخل أجهزة أمنية.

وأشار نعيم إلى فيديو قد

تم عرضه من قبل الإعلامى توفيق عكاشة لأحد الجهاديين فى سيناء  والذى قال فيه "قد جاء الجهاد هنا في مصر ولسوف نقتل كل ظابط شرطة وجيش على الملاء"، ونهيب بالأجهزة الأمنية تحرى كيفية وصول تلك الفيديوهات إلى الإعلامين لأنه خيط مهم فى القبض على الجناة.

وأردف نعيم بالقول "إن الجماعة المحظورة بدأت بالتصعيد باستهداف الأجهزة الأمنية ليتحقق هدفها الأول وهو عدم الاستقرار ولابد من اتخاذ حزمة إجراءات ضد تلك الجماعة وسرعة القبض على الجناة والقصاص العادل هو الحل الأمثل لرجوع الاستقرار داخل البلاد".
 
وحمل الناشط السياسى إيهاب القسطاوى – مسئولية مقتل المقدم محمد مبروك لتنظيم الإخوان مبررا ذلك  بأن المسيرات المؤيدة للرئيس المعزول محمد مرسى قامت بغلق الشارع الذى

يقطن به المقدم صباح يوم الواقعة وهو ما يعنى أن هناك تربصا بالشهيد , حتى لا يقوم  بالإدلاء بشهادته أمام المحكمة فى قضية هروب  الرئيس المعزول محمد مرسى  من وادى النطرون وتخابره مع المخابرات الأمريكية وكشف مخالفات وانتهاكات الجماعة المحظورة أمام القضاء المصرى وطالب القسطاوى بمعاقبة الرئيس المعزول محمد مرسى بأقصى عقوبة جراء تلك الجرائم التى ترتكبها جماعته المحظورة من سفك دماء أبرياء .

وصرح طارق محمود المستشار القانوني للجبهة الشعبية لمناهضة أخونة مصر أن عملية إغتيال المقدم محمد مبروك الضابط بالأمن الوطني هو استمرار لمسلسل الاغتيالات والعنف الذي تنتهجه جماعة الإخوان الدموية وطالب طارق محمود في تصريحاته بتفعيل الحل الأمني ضد هذه الجماعة الإرهابية والجماعات المتطرفة التي تنتمي اليها والقضاء على منابع الإرهاب وتمويله وحمل طارق محمود في تصريحاته محمد مرسي المحبوس حاليا على ذمة قضايا قتل وتخابر وخيرت الشاطر المسئولية الجنائية الكاملة لتحريضهم علي ارتكاب هذه العمليات الإرهابية .

وطالب بمنع الزيارات عن هؤلاء القتلة لقيامهم بنقل التعليمات للقيام بهذه الجرائم من خلال الزيارات التي تتم لهم داخل محبسهم .

 

أهم الاخبار