رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

للخروج من أزمتها السياحية

الأقصر تسعى لجذب سياح الخليج العربي

المحـافظـات

الأربعاء, 04 سبتمبر 2013 11:46
الأقصر تسعى لجذب سياح الخليج العربيخلال جولة محافظ الأقصر في المنطقة الأثرية
الأقصر – حجاج سلامة :

ضمن مساعيها للبحث عن حلول لمعالجة أزمتها السياحية غير المسبوقة وبالتزامن مع الاحتفال بإطلاق اسم العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز على أكبر ميادين الأقصر تقديرا لوقوفه بجانب مصر فيما تمر به من ظروف راهنة أعلن اللواء طارق سعد الدين محافظ الأقصر عن السعي للخروج بالمدينة من إطار السياحة الثقافية التي تشتهر بها إلى أنماط سياحية جديدة مثل سياحة المؤتمرات ، والسياحة الترفيهية ،

والسياحة الرياضية والعلاجية والاتجاه إلى أسواق سياحية جديدة مثل المملكة العربية السعودية وبلدان الخليج العربي لجذب السياح العرب ، موضحا أن مدينته تتشوق إلى سياح الدول العربية لما يمثلونه من ثقل في حركة السياحة في المنطقة , بجانب ارتفاع مستوى المعيشة والقدرة الشرائية للسياح العرب.
وأشار سعد الدين إلى سعى الأقصر لتكون في مقدمة المدن الجاذبة للسياح الخليجية في مصر والمنطقة عبر تشجيع إقامة عدد من المشروعات الترفيهية والعلاجية إذ يجرى الإعداد لإقامة مجموعة منتجعات سياحية ترفيهية ورياضية تضم ملاعب للتنس والإسكواش وصالات جمنزيوم ومدينة ملاهي وبحيرات صناعية وألعاب مائية , ضمن مشروعات هضبة الطود السياحية .  بجانب وجود ملعب حولف دولي 18 حفرة بالمدينة . وتفرد الأقصر بالسياحة النيلية ووجود مئات الفنادق العائمة والدهبيات النيلية التي تقوم برحلات بين آثار الأقصر وأسوان وتتيح للسائح أن يقضى عدة ليال في صحبة نهر النيل الخالد وملوك الفراعنة وآثارهم الخالدة .
وأضاف محافظ الأقصر – خلال تفقده للتدابير الأمنية فى محيط مقابر ومعابد ملوك الفراعنة غرب الأقصر اليوم الأربعاء - أن الزائر الخليجي للمدينه يستطيع الاستمتاع بليالي عربية فريدة فهناك عروض فرق الفنون الشعبية التي تقدم الفلكلور الصعيدي لزوار المدينة وكذا عروض فرقة الأقصر للموسيقى العربية.والمهرجانات المستديمة مثل  "وفاء النيل " و مهرجانات الأقصر السينمائية" . وكذلك عروض الصوت والضوء في قلب معابد الكرنك الأثرية . بجانب التجول بين معالم وربوع قرى الأقصر على ظهور الجمال والحمير والخيول وبخاصة في منطقة البر الغربي التي تشتهر بمثل تلك الرحلات على ظهور الدواب وكذا ركوب عربات الحنطور ، البالون الطائر فوق المعالم الأثرية والسياحية في الأقصر  0
اللواء طارق سعد الدين ألمح

أيضا إلى  تقديم خصومات بنسبة 40 % على رسوم الإقامة بفنادق المدينة ، وذلك في إطار المساعي الجارية لتجاوز الأزمة السياحية الراهنة ، وجذب سياح دول أوروبا وغيرها من بلدان العالم ، بجانب حزمة أخرى من الإجراءات التي تم الاتفاق عليها مع اتحاد الغرف السياحية المصرية بينها أيضا التأمين على جميع السياح القادمين للأقصر بمعرفة كبرى شركات التأمين في مصر
مؤكدا على أمن وأمان الأقصر مشيرا إلى عدم خضوعها لقرار حظر التجوال ليلا ، والساري تطبيقه ببعض المحافظات بالبلاد .
كما أشار إلى رفض عشرات السياح المقيمين في الأقصر من بلدان أوروبا لنداءات سفارات بلادهم بمغادرة المدينة ، وتأكيدهم على أمنها وأمانها وشعورهم بالأمن فيها أكثر من بلادهم ، . موضحا أن كثيرا من السفارات الأجنبية فى القاهرة لا تعلم بعدم خضوع الأقصر لقرار حظر التجوال .
وتابع محافظ الأقصر بقوله : أن السعي لجذب السياح العرب يأتي ضمن عدد من المحاور التي يجرى العمل على تنفيذها بالتنسيق مابين سلطات محافظة الأقصر ، ووزارة السياحة ، ووزارة الخارجية ، ووزارة الدولة لشئون الآثار ، والهيئة المصرية العامة لتنشيط السياحة ، واتحاد الغرف السياحية المصرية ، ونقابة المرشدين السياحيين . وفى مقدمتها تسيير قوافل سياحية إلى البلدان الأوروبية ، و العمل على استكمال عددا من مشروعات برنامج التنمية الشاملة للأقصر ، التي جرى وضعها بالتعاون مع البرنامج الانمائى للأمم المتحدة ، وفى مقدمتها إحياء استكمال مشروع كشف وإحياء طريق الكباش الفرعوني ، الذي يربط بين معبدي الكرنك والأقصر بطول 2700 متر . ويهدف إلى تحويل مدينة الأقصر إلى اكبر متحف مفتوح في العالم . و يعد اكبر مشروع أثرى في العالم اجمع ، كما يعتبر احد الأحلام التي راودت أذهان الأثريين وعلماء المصريات في مصر والعالم  ، حيث سيمكن السياح من السير
من معبد الأقصر إلى معبد الكرنك عبر طريق الكباش وسط مئات التماثيل المقامة على جانبي الطريق .
وكذلك التوجه لتشجيع السياحة الداخلية عبر التنسيق مع الجامعات والأندية في مصر . والالتقاء بسفراء البلدان الأوروبية ، والاستعانة بخير أمنى أوروبي شهير لطمأنتهم على استقرار الأوضاع الأمنية في الأقصر سعيا لرفع الأقصر من القرار الصادر بحظر سفر السياح الأوروبيين إلى مقاصد مصر السياحية .
وأعلن اللواء طارق سعد الدين ، محافظ الأقصر ، إن سلطات المحافظة تعكف على وضع آلية جديدة ، لتشجيع الاستثمار في المحافظة ، تتضمن تقديم حزمة من التسهيلات ، الهادفة لجذب المستمرين ، ورجال الأعمال المصريين ، والعرب ، الأجانب ، وتشجيعهم ومساعدتهم على تحديد الفرص الاستثمارية المناسبة لهم من خلال وضع خريطة حقيقية للاستثمار في الأقصر ومدنها ومراكزها .والعمل على خلق المناخ الجاذب للاستثمار ، وتحقيق تنمية حقيقية ومستدامة داخل المحافظة التاريخية ، التي تضم بين جنباتها مئات المعابد ، والمقابر الفرعونية ، التي تمثل تراثا للإنسانية جمعاء ، وتجتذب سياحا من مختلف بلدان العالم .
وأوضح محافظ الأقصر أن سلطات المحافظة بدأت في الإعداد لتقديم دراسات جدوى اقتصادية وفنية لعدد من المشروعات ، تمهيدا لإعادة طرحها أمام المستثمرين ، والاستعانة بالبنوك والجامعات ومراكز البحوث المصرية لإعداد تلك الدراسات الخاصة بالمشروعات المتاحة للاستثمار في المحافظة . وفى مقدمتها مشروع مد شريط للسكك الحديدية لربط الأقصر بمدن محافظة البحر الأحمر مثل الغردقة وسفاجا عبر تشغيل قطار يقطع المسافة بين المحافظتين والبالغة 320 كم في أقل من الساعة ، وذلك للربط بين السياحة الثقافية التي تشتهر بها الأقصر والمتمثلة في آثارها الفرعونية الخالدة والسياحة الترفيهية التي  تتميز بها مدن محافظة البحر الأحمر وتسهيل انتقال السياح والمواطنين بين المحافظتين  .
وكذلك مشروع إقامة " تلفريك سياحي " لربط البر الغربي للأقصر بشرقها مرورا بنهر النيل ليعبر فوق معابد الكرنك ومقابر ملوك وملكات الفراعنة ، بجانب مشروعات أخرى تهدف لزيادة عدد الليالي السياحية وتنويع المنتج السياحي للمحافظة . ومشروع إقامة عربات البر المائية للعبور بالسياح من آثار البر الشرقي للأقصر حيث معابد الكرنك ومعبد الأقصر والمتحف الفرعوني ومتحف التحنيط إلى آثار برها الغربي حيث آثار ومقابر ملوك وملكات الفراعنة العظام من أمثال توت عنخ آمون وحتشبسوت ونفرتارى .
بجانب التنسيق مع هيئة التنمية السياحية بوزارة السياحة لطرح مشروعات هضبة الطود السياحية جنوب الأقصر أمام المستثمرين ، وهى الهضبة الواقعة بحسب تصريحات محافظ الأقصر الدكتور عزت سعد على مساحة 2000 فدان ويضم مخططها إتاحة الفرصة أمام المستثمرين لإقامة 18 مشروعا فندقيا تضيف 4500 غرفة إلى الطاقة الفندقية بالمحافظة بجانب حديقة للنباتات وناد للفروسية ومركز ترفيهي ومركز للمؤتمرات .
 

أهم الاخبار