رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

السويس: تشريح جثامين 14 قتيلاً باشتباكات الجمعة

المحـافظـات

السبت, 17 أغسطس 2013 10:53
السويس: تشريح جثامين 14 قتيلاً باشتباكات الجمعة
السويس ـ عبدالله ضيف

باشرت نيابة السويس العسكرية التحقيق فى ملابسات ليلة الإرهاب والتخريب وسفك دماء الأبرياء التى ارتكبها مؤيدو الرئيس المعزول مساء أمس الجمعة بالسويس خلال فترة حظر التجوال والتي أسفرت عن سقوط 14 قتيلًا وحوالى 90 مصابا من بينهم حوالى 20 مصاباً من ضباط وأفراد قوات الجيش الثالث.

وقام أنصار المعزول بتخريب وتدمير مسجد شهداء الثورة وجانب كبير من بنك الإسكندرية وعدد من المحلات التجارية والسيارات العامة والخاصة.
وقد أمرت النيابة بتشريح جثث القتلى لتحديد أسباب الوفاة والتصريح بدفن الجثث بعد تشريحها.
وتستمع النيابة حالياً لأقوال 25

من أنصار المعزول والذين تم ضبطهم خلال قيامهم مساء أمس الأول بأعمال التخريب للممتلكات العامة والخاصة وإطلاق رصاص الأسلحة الآلية والخرطوش وقنابل المولوتوف على قوات الجيش وأهالى السويس.
وكانت النيابة العسكرية قد أمرت فى وقت سابق بحبس 70 من أنصار المعزول الذين قاموا يوم الأربعاء الماضى 14 أغسطس باعمال دموية أسفرت عن سقوط 15 قتيلًا و240 مصابا وحرق وتدمير العديد من الممتلكات العامة والخاصة.
وقد وجهت إليهم النيابة تهماً عديدة مختلفة
منها القتل والشروع فى قتل المواطنين وضباط وأفراد من الجيش والانضمام لعصابة للاعتداء على الحريات الشخصية للمواطنين وتنفيذ أعمال إرهابية وتعطيل أحكام القانون ومقاومة السلطات والاعتداء علي المنشآت العامة والخاصة, والإتلاف العمد للمنشآت, وحيازة أسلحة نارية وذخيرة وقنابل بدون ترخيص، وسرقة أسلحة عسكرية وحرق وتدمير مدرعات وسيارات عسكرية.
وقد تمثلت ليلة الإرهاب والتخريب وسفك دماء الأبرياء التى ارتكبها مؤيدو المعزول مساء أمس عندما تعمدت مجموعات كبيرة منهم ضمن حوالى ألف عنصر إخوانى التجمع والاحتشاد والاعتصام فى شارع الجيش بجوار قسم شرطة الأربعين القديم اعتبارا من الساعة السابعة مساء مع بدء فترة حظر التجوال بالسويس والهتاف ضد الجيش والشعب لمحاولة افتعال معارك واشتباكات مع قوات الجيش ونشر الفوضى.

 

أهم الاخبار