رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فى اشتباكات المنيا..

إصابة 14 شرطيًا والقبض 5 من الإخوان

المحـافظـات

السبت, 06 يوليو 2013 10:21
إصابة 14 شرطيًا والقبض 5 من الإخواناشتباكات (صورة أرشيفية)
المنيا - أشرف كمال:

شهدت ليلة أمس المنيا تطورات منذ خروج مؤيدى محمد مرسى، الرئيس السابق للتظاهر وقيامهم بقطع جميع الطرق الزراعية والسكك الحديدية والتعدي على كمينين للشرطة وإصابة 10 بينهم 3 قيادات أمنية، والقبض على عدد من أعضاء الجماعة يحملون المولوتوف وإعلان الجماعة الاعتصام بميدان الشهداء وسط المدينة، ومحاولة اقتحام ديوان المحافظة لأكثر من مرة.

حيث فوجئ رجال الأمن بكمين شرطة "دلجا" بمركز "ديرمواس" جنوب المحافظة بهجوم الإخوان المسلمين مؤيدى مرسى على الكمين ومحاصرته ورشقه بالطوب و الحجارة والتعدي على أفراد الشرطة المتواجدين بداخله الأمر الذي

أدى إلى انتقال تعزيزات أمنية إلى موقع الاشتباكات.
وقد أسفرت عن إصابة كل من "اللواء نبيل عباس حكمدار جنوب المنيا, والعقيد حسين محيي الدين، مأمور مركز شرطة ديرمواس، والعميد محمد عبدالعظيم، رئيس فرع البحث الجنائي" بإصابات متعددة في مختلف أنحاء الجسم بالإضافة إلي إصابة 7 من الأفراد والمجندين، وتحطيم 4 سيارات شرطة.
وفى مركز سمالوط قامت مسيرة تضم المئات من المؤيدين للرئيس المعزول محمد مرسى بالتعدي على كمين الشرطة الزراعي،
وتحطيمه وإصابة 4 مجندين كانوا متواجدين به، وقطع الطريق الزراعي السريع، والتعدي على محطة السكك الحديدية، ثم توجهوا لمركز شرطة سمالوط محاولين اقتحامه.
وقد أكد فوزى شوقى منسق حركة تمرد بمركز سمالوط أنه في الوقت الذي دعت فيه تمرد لعمل مبادرة مصالحة وطنية فوجئنا بمسيرة تضم مئات الإخوان والتيارات الإسلامية الموالية لهم خرجت من مسجد عبدالجواد سالم وتوجهت إلى الطريق الزراعي وتعدوا على كمين الشرطة وحطموه، ثم تعدوا على محطة السكك الحديدية وتوجهوا إلى قسم شرطة سمالوط، حيث فوجئوا بقوات الشرطة متمركزة هناك.
وقد تمكن الأمن من التصدي لهم ومنعهم من اقتحام مركز الشرطة، وتم إلقاء القبض على عدد 5 من مؤيدى المعزول مرسى، وبحوزتهم زجاجات مولوتوف.

أهم الاخبار