وسط حضور كثيف للإسلامين والمنظمات الحقوقية:

تأجيل قضية المدرسةالمتهمة بإزدراء الإسلام لـ4 يونيو

المحـافظـات

الثلاثاء, 21 مايو 2013 11:43
تأجيل قضية المدرسةالمتهمة بإزدراء الإسلام لـ4 يونيو
الأقصر – حجاج سلامة:

قضت محكمة جنح مركز الأقصر في جلستها اليوم الثلاثاء برئاسة المستشار محمد الطماوى وأمانة سر خالد إسماعيل بتأجيل نظر الدعوى المتهمة فيها المدرسة المسيحية دميانة عبيد عبدالنور، بإزدراء الإسلام والإساءة للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم وممارسة التبشير بين تلاميذ مدرسة نجع الشيخ سلطان الابتدائية بمدينة الطود جنوب الأقصر, إلى جلسة الرابع من شهر يونيه المقبل.

واستمعت المحكمة لطلبات المحامين عن المدعين بالحق المدني من أولياء أمور تلاميذ مدرسة نجع الشيخ سلطان الابتدائية والذين طالبوا في بداية الجلسة بإثبات إدعائهم مدنيًا ضد المتهمة واثبات ذلك في محضر الجلسة،

وسماع أقوال رئيس الفريق القانوني المنتدب للتحقيق في الواقعة من قبل إدارة الشئون القانونية بمديرية التربية والتعليم، ودفع المحامون عبدالحميد السنوسي ومصطفى عطية وممدوح عبدالعليم بعدم قانونية التقرير المقدم من إدارة المدرسة بشأن شهادة 10 تلاميذ ممن تم سماع أقوالهم بعدم صحة واقعة إزدراء الإسلام والإساءة للرسول "صلى الله عليه وسلم".
وطالبوا بتوقيع أقصى عقوبة على المتهمة بناء على طلب النيابة وعملا بنص المادة 161 من قانون العقوبات والمادة 98، وبشأن عقوبات إزدراء
الأديان.
كما دفعوا بوقوع تزوير في أقوال التلاميذ في التحقيقات التي أجرتها إدارة المدرسة بشأن الواقعة.
وحضر عن المتهمة فريق من الدفاع ضم عدد من المحامين المسلمين والأقباط بينهم بدوى أبوشنب ورفلة ذكرى وعريان عزيز سيدهم وطالبوا ببراءة المتهمة مشيرين إلى أن عدم وجود دليل على إدانتها, كما طالب بتأجيل نظر القضية للإطلاع على أوراق الدعوى.
وشهدت أولى جلسات المحاكمة حضور العشرات من شباب تيارات الإسلام السياسي وأولياء أمور تلاميذ المدرسة وممثلون لمنظمات حقوقية قبطية ووسائل إعلام مصرية وأجنبية، وخضع مبنى مجمع محاكم الأقصر لإجراءات وتدابير أمنية مشددة.
فيما غابت دميانة عبيد عبدالنور المدرسة المسيحية المتهمة بإزدراء الإسلام والإساءة للرسول الكريم وممارسة التبشير بين تلاميذ مدرسة نجع الشيخ سلطان الابتدائية بمدينة الطود جنوب الأقصر عن الجلسة.

أهم الاخبار