"الدستور وتمرد" يرفضان التصالح مع الإخوان ببيلا

المحـافظـات

السبت, 18 مايو 2013 21:48
الدستور وتمرد يرفضان التصالح مع الإخوان ببيلا
كتب – مصطفى عيد واشرف الحداد

رفض أعضاء حزب الدستور وحملة تمرد بمدينة بيلا بكفر الشيخ، التصالح مع جماعة الإخوان المسلمين بالمدينة بعد قيام علي إبراهيم علي شادي أحد أعضاء جماعة الإخوان المسلمين، بمحاولة التعدي على أحمد صابر أحد أعضاء حزب الدستور وحملة تمرد بمدينة بيلا.

جاء ذلك بعد قيام عدد من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين بمدينة بيلا

بمشاركة عدد من أقرباء الطرفين ومن أصدقائهما بمحاولة عقد جلسة صلح بينهما ومطالبة عضو حزب الدستور بالتنازل عن البلاغ الذي حرره ضد عضو الجماعة.

وكان عضو جماعة الإخوان المسلمين بمدينة بيلا
قد قام بمحاولة التعدي علي أحمد صابر عضو حزب الدستور وحملة تمرد في شارع أبوغالي بميدان البوسطة في مدينة بيلا بــ"المقص"، عندما ذهب عضو الحملة للحصول على توقيع أحد المواطنين في المحل الخاص به لتفصيل الأزياء، ما أدى إلى نشبوب مشاجرة بين عضو جماعة الإخوان المسلمين وعضو حملة تمرد قام على إثرها عضو الجماعة بسبه، بأبشع الألفاظ النابية التي يعاقب عليها القانون وأمسك بـــ"مقص"
كبير خاص بتفصيل الأزياء محاولاً التعدي عليه لولا تدخل المواطنين في اللحظات الأخيرة .
وعقب ذلك تقدم أحمد صابر عضو حزب الدستور وحملة تمرد ببلاغ رسمي في قسم الشرطة حمل رقم 70 / 15 إداري مركز شرطة بيلا اتهم فيه علي إبراهيم علي شادي عضو جماعة الأخوان المسلمين بمدينة بيلا بالشروع في قتله علي خلفية نشوب مشادة كلامية بينهما داخل أحد محلات تفصيل الأزياء بشارع أبوغالي بميدان البوسطة.

وقال أحمد صابر عضو حزب الدستور وحملة تمرد بمدينة بيلا بكفرالشيخ: أنني أرفض التصالح تماماً مع من قام بمحاولة التعدي عليّ، وإذا كنت قد سامحت في حقي فلن أسامح في حق مسئولي حزب الدستور وحملة تمرد عندما قام بسبهم بأبشع الألفاظ النابية.

أهم الاخبار