رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"مكافحة التلوث" بالسويس يؤكد تعنت "بتروسيف" مع العاملين

المحـافظـات

الاثنين, 29 أبريل 2013 08:45
مكافحة التلوث بالسويس يؤكد تعنت بتروسيف مع العاملين
متابعات:

أكد أحمد الغزالي مدير مركز مكافحة التلوث بميناء الزيتيات بالسويس، استمرار تعنت شركة "بتروسيف" المفوضة من الهيئة المصرية العامة للبترول بإدارة وتشغيل مراكز مكافحة التلوث البحري فى عدم صرف المخصصات المالية المستحقة للعاملين بالمركز عن راتب شهر إبريل الجاري.

وأضاف أن الشركة اشترطت على من يرغب أن يحصل على راتبه أن يمضي على عقد مؤقت مع الشركة، موضحا أن العاملين بمركز مكافحة التلوث بالسويس

والغردقة والقاهرة يعملون منذ أكثر من 12 عاما بالمراكز وتلقوا تدريبات محلية ودولية على أعلى مستوي فى مجال مكافحة التلوث البترولي البحري.
ولفت إلى أن العاملين هم الوحيدون على مستوي جمهورية مصر العربية بل على مستوي الشرق الأوسط الذين لديهم خبرة فى هذا المجال حيث إنهم من قاموا بتأسيس ووضع منظومات لمكافحة
التلوث البحري بدول الخليج العربي، منوها إلى أن الطريقة المتبعة ستؤدي إلى هروب العاملين إلى الخارج.
وكشف النقاب عن أن الشركة المسئولة عن إدارة مركز مكافحة التلوث قامت بطرد العاملين المغتربين من الاستراحات التي يقيمون بها بالسويس وإلغاء وسائل الانتقال الداخلية التي تنقلهم من وإلى مقر العمل.
كانت إدارة مركز مكافحة التلوث بالسويس قد أعلنت عن توقف العمل بالمركز بشكل كامل وعدم قدرته على العمل في مكافحة التلوث بخليج السويس نتيجة إاقطاع الاتصالات عن المركز بسبب عدم دفع الفواتير وتوقف الأجهزة نتيجة عدم صيانتها.

 

أهم الاخبار