رئيس حزب الوفد ورئيس مجلس الادارة

د.عبد السند يمامة

رئيس مجلس الإدارة

رئيس التحرير

سامي صبري

انطلاق المُلتقى الفكري الأول لطلاب الجامعات التكنولوجية بجامعة الدلتا التكنولوجية

المحـافظـات

الثلاثاء, 24 مايو 2022 22:43
انطلاق المُلتقى الفكري الأول لطلاب الجامعات التكنولوجية بجامعة الدلتا التكنولوجيةالملتقي الفكري الاول
المنوفية - محمود عطية

انطلق اليوم المُلتقى الفكري الأول لطلاب الجامعات التكنولوجية، والذى تُنظمه جامعة الدلتا التكنولوجية برئاسة الدكتور هشام عبدالخالق السيد، بحضور الدكتور أحمد الحيوي مستشار وزير التعليم العالي والبحث العلمي للتعليم الفني والأمين العام لصندوق تطوير التعليم، والدكتور محمد شكر ندا رئيس جامعة بني سويف التكنولوجية، والدكتور هشام عزت الديب رئيس جامعة القاهرة الجديدة التكنولوجية، وذلك في إطار اهتمام الدولة بالجامعات التكنولوجية كرافد مهم؛ لتخريج كوادر مؤهلة لمُتطلبات واحتياجات سوق العمل الفعلية.

ويهدف المُلتقى إلى مُناقشة الخطط التي تقوم بها الوزارة لدعم التعليم التكنولوجي والجامعات التكنولوجية في مصر، وكذلك التحديات والمعوقات التى تواجه الجامعات التكنولوجية ودعم الإيجابيات الموجودة، فضلًا عن مناقشة مقترحات الطلاب، وتفعيل دورهم في تطوير العملية التعليمية والتعرف على المسؤوليات المنوطة بهم، بالإضافة إلى التعرف على واقع مشاركة الطلاب في الأنشطة الطلابية.

 

وأكد الدكتور أحمد الحيوى اهتمام الدولة بالجامعات التكنولوجية وهي مسار جديد ومُتميز ترتبط برامجها التكنولوجية باحتياجات المشروعات القومية وسوق العمل المحلي والإقليمي والدولي، خاصة

وأن هناك ٦ جامعات تكنولوجية بصدد الافتتاح العام الدراسي الجديد، مؤكدًا على أهمية دعم الثقة المتبادلة بين الصناعة والمؤسسات الأكاديمية؛ لإثراء العملية التعليمية ودعم الصناعة الوطنية وتخريج كوادر تكنولوجية بمستوى مُتميز من المعرفة والابداع التكنولوجى والابتكار، كما أشار أن الطالب شريك أساسي في بناء الحاضر وتغيير المستقبل نحو الأفضل فهو الجزء الرئيسي في التطوير.

ومن جانبه، أكد الدكتور هشام عبد الخالق حرص الجامعة على توفير مناخ علمي وبحثي يواكب التطور التكنولوجي المتسارع، ويصل إلى مستويات عالمية تُواكب وظائف المستقبل، من خلال برامج تكنولوجية معاصرة ومتميزة تُحقق النهضة الشاملة، بما يتوافق مع رؤية مصر لتحقيق التنمية المُستدامة وطموحات الجمهورية الجديدة.

 

وأشار رئيس الجامعة إلى أن الجامعات التكنولوجية جامعات ذكية تتضمن أحدث النُظم العالمية من حيث البرامج الدراسية، طرق التدريس، توفير المعامل، الاهتمام بريادة الأعمال ومشروعات

وابتكارات الطلاب إضافة إلى الانشطة الطلابية ومُلاحقة التطورات العلمية الجديدة.

وأوضح الدكتور محمد ندا ضرورة التعاون والتكامل بين أعضاء هيئة التدريس والطلاب وجميع العاملين بالجامعات التكنولوجية، مؤكدًا على اهمية ومستقبل الجامعات التكنولوجية، فضلًا عن التكامل والتخطيط بين قطاعات الجامعة المختلفة، وحصول الجامعة على الاعتماد الدولي لبرنامجي (الميكاترونكس وتكنولوجيا المعلومات).

 

وأشار الدكتور هشام الديب إلى حاجة قطاع الصناعة والخدمات لخريجي الجامعات التكنولوجية، وضرورة التكامل والتعاون مع القطاعات والهيئات المختلفة، كما أكد على الاهتمام بجميع أطراف العملية التعليمية والاشتراك في الأنشطة الطلابية المختلفة، للحصول على خريج متميز.

وخلال المُلتقى، كانت هناك جلسة حوارية بين الطلاب والسادة المسئولين، ومُناقشة بعض القضايا التي تهم الطلاب، والتأكيد على أهمية التبادل الفكري بما يُسهم في تحقيق التكامل والتبادل العلمي والتكنولوجي المُثمر؛ لتحقيق الريادة ومواكبة التطور المُتلاحق في سوق العمل.

حضر المُلتقى من جامعة الدلتا التكنولوجية، الدكتور عربى كشك نائب رئيس الجامعة، والدكتور محمود سالم عميد كلية تكنولوجيا الصناعة والطاقة، بالإضافة إلى عدد من أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والجهاز الإداري، فضلًا عن ٦٠ طالب وطالبة من الجامعات التكنولوجية الثلاث. 

واختتم المُلتقى بعرض طلاب جامعة الدلتا التكنولوجية لمشروعاتهم العلمية والابتكارية، بالإضافة إلى جولة داخل معامل الكلية التى تواكب الجامعات العالمية إلى جانب المعرض الفني.

 

أهم الاخبار