رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

احتجاجاً على تردد أنباء خصم الحوافز..

العاملون بإدارة أسيوط التعليمية يقطعون الطريق الرئيسى

المحـافظـات

الأربعاء, 06 مارس 2013 13:19
العاملون بإدارة أسيوط التعليمية يقطعون الطريق الرئيسىالعاملون بإدارة أسيوط التعليمية يقطعون الطريق الرئيسى
أسيوط - محمد ممدوح:

واصل العشرات من الإداريين والعاملين بإدارة أسيوط التعليمية تظاهرهم؛ احتجاجًا على تردد أنباء بخصم 141,7% من حوافز الإثابة المقررة لهم، والتى كان يتم صرفها على 200% رغم نفي الدكتور يحيى كشك - محافظ أسيوط – وتأكيدات وكيل وزارة التربية والتعليم على صحة تلك الأنباء.

وقام العشرات من المحتجين بقطع الطريق الرئيسي أمام الإدارة بوسط مدينة أسيوط؛ مطالبين بعدم الخصم وصرف الحوافز كاملة.
كان إداريو والعاملون بمديرية التربية والتعليم والإدارت التعليمية بأسيوط - قد دخلوا

فى إضراب عن العمل، وأغلقوا أبواب الإدارات التعليمية والمديرية بالجنازير؛ احتجاجًا على وصول فاكس من وزير التربية والتعليم بخصم حوافز الإثابة المقررة لهم ابتداءً من شهر مارس الجارى.
وقال مايكل وديع أحد المضربين:" إن جميع المسئولين بالإدارة التعليمية أو المديرية لا يملكون أى قرار للإلغاء الخصم، وإنما القرار من وزير التعليم، كما أن خصم حوافز الإثابة للإداريين هو الظلم بعينه؛ لإننا
نقوم بعمل لا يقل أهمية عن المعلمين أى موظف فى الدولة، ولنا أعباء مالية وأسرية كبيرة".
وأضاف عمرو فوزى البرادعي - عضو نقابة أول أسيوط - أن وكيل وزارة التنظيم والإدارة وعدهم بصرف حوافز شهر مارس؛ ولكن المشكلة تكمن فى باقى الشهور أو حتى إلغاء القرار، مع العمل بأن العاملين بالإدارة التعليمية، فوجئوا بعد كتابة كشوف الحوافز، ورفض مندوب المديرية المالية التوقيع، واعتماد الكشوف؛ لإنها تعارض القرارات الصادرة وإلى الآن لم يتم إلغاء القرار الصادر بخصم الحافز، مؤكدًا على دعم نقابة المعلمين الكامل للإداريين فى المطالبة بحقوقهم المشروعة، ومخاطبة الجهات التنفيذية لحل المشكلة ومنع تفاقمها.

 

أهم الاخبار