رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد وصولها مطروح

أسرة المرحل من ليبيا: شاهدنا صور ابننا بـ"الوفد"

المحـافظـات

السبت, 02 مارس 2013 19:41
أسرة المرحل من ليبيا: شاهدنا صور ابننا بـالوفد سرة "محمد رمضان" الشاب المصرى الذى تعرض للتعذيب على يد السلطات الليبية
مطروح-غادة الدربالى:

وصلت اليوم السبت أسرة "محمد رمضان" الشاب المصرى الذى تعرض للتعذيب على يد السلطات الليبية إلى مستشفى العام بمطروح لاستلام ابنهم والعودة به إلى منزلة بمدينة الجيزة.

وكان " محمد" تم نقلة فجر أمس - الجمعة - إلى مستشفى مطروح العام فور ترحيله إلى منفذ السلوم البرى قادم من ليبيا برفقه 20 شخصًا آخرين، حيث أقر زملاؤه أنه تعرض للتعذيب والضرب؛ مما أصابه صدمة عصبية افقدته النطق.
وأكد "مجدى رمضان" شقيق "محمد" الأكبر أن الاتصالات انقطعت بينهم منذ اندلاع الثور الليبية، وفشلت جميع محالولاتهم فى العثور عليه أو الاطمئنان عليه من خلال وزارة الداخلية أو القنصلية بالقاهرة.
ولم نصدق أنفسنا عندما استقبلنا الاتصال من مراسله الوفد تبلغنا أن "محمد "على قيد الحياة، وموجود بمستشفى مطروح العام؛ ولكنه يعاني من صدمة عصبية

افقدته النطق.
وزاد تأكدنا أنه ابننا بعد الاطلاع على صورته التى نشرتها "بوابة الوفد" مع قصته، وعلى الفور تحركنا من الجيزة إلى مطروح لرؤيته واستلامه للعودة به إلى والدته المسنة التي انفطر قلبها من القلق عليه وباقى أسرته.
طالب " علاء رمضان" الشقيق الثانى "لمحمد" من مؤسسة الرئاسه والمسئولين بالدولة والجهات المعنية سرعة التدخل لإنقاذ أبنائنا المصريين الموجودين فى ليبيا الآن، ويتعرضون لأبشع أنواع التعذيب حسب ما أكدته شقيقهم من خلال الكتابة.
والمرافقون المرحلون معه بالإضافة إلى مطالبته بضرورة تحرك الدولة واتخاذ اللازم اتجاه السلطات الليبية لوقف العنف ضد الجالية المصرية هناك وضمان عودتهم إلى بلادهم سالمين.
من ناحيه أخرى، توجهت أسرة "محمد" إلى اللواء
العنانى حسن حمودة مدير أمن مطروح لتقديم الشكر لاهتمامه الشخصى بقصة محمد، ودعمه له بعدم اعتباره مشرد مجهول الهوية والاهتمام بالمعلومات التى ذكرتها مراسله الوفد بعد لقاها بمحمد، وتم إضافتها لمحضر الشرطة فى قضيته.
وأكد "مدير الأمن" أن المعلومات الصغيرة قد تؤدى إلى نتائج كبيرة، ولا يمكن إهمالها أبدا، مضيفا أن محمد وغيره من للشباب المصريين هم أبناؤنا ولن نتراجع فى الحفاظ على حقوقهم وحماية كرامتهم سواء داخل مصر أو خارجها.
كما اصدر "العنانى " تعليماته الى قسم شرطة مطروح بتوفير المساعدة فى تسهيل الإجراءات اللازمة والتيسيير على أسرة محمد فى إتمام عملية استلامه والتعجيل بها للاطمئنان على وصوله بالسلامة إلى منزله،
وكان "محمد رمضان" ضمن 20 مصريًا آخرين، تم ترحيلهم فجر أمس الجمعة من دولة ليبيا إلى منفذ السلوم البرى بمطروح، حيث أكد المرحلون أنه تم سرقه أموالهم وجوازات سفرهم وأرواقهم الرسمية، وتعرضهم للتعذيب والإهانة والضرب، وأضافوا أن "محمد" تعرض للتعذيب بالكهرباء والدهس بالأقدام والتنكيل؛ مما أسفر عن إصابته بصدمة عصبية أفقدته النطق.


 

أهم الاخبار