رئيس حزب الوفد ورئيس مجلس الادارة

د.عبد السند يمامة

رئيس مجلس الإدارة

رئيس التحرير

سامي صبري

"حملة للتوعية بالمخاطر القانونية للمتورطين في جريمة "ختان الإناث

المحـافظـات

الثلاثاء, 15 يونيو 2021 20:00
حملة للتوعية بالمخاطر القانونية للمتورطين في جريمة ختان الإناثوكيل وزارة التعليم بالاسماعيلية
الاسماعيلية محمد جمعة


أطلقت وحدة تكافؤ الفرص بمديرية التربية والتعليم بالإسماعيلية حملة للتوعية بالمخاطر القانونية للمتورطين في جريمة ختان الاناث ضمن مبادرة " حلمها النور إمرأة متعلمة متمكنة " وذلك عن طريق تدشين عددا من الندوات بدأتها بالتوعية الدينية بمشاركة رجال الدين الإسلامي والمسيحي وصولا إلى التوعية بنشر الموقف القانوني لمن يرتكب أو يشارك في نشر هذه الظاهرة أو التورط فيها .


تأتي حملة التوعية "بمخاطر القانونية لختان الإناث " تحت رعاية الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني والدكتورة نرمين النعماني مستشار الوزير للعلاقات الدولية رئيس وحدة تكافؤ الفرص بالوزارة والدكتورة راندة شاهين رئيس قطاع التعليم العام ومحمد حسن المسئول التنفيذي لمبادرة حلمها نور بالوزارة  وطه عجلان وكيل وزارة التربية والتعليم بالإسماعيلية  وأحمد أبو الدهب وكيل المديرية وبإشراف شيماء نصر رئيس وحدة تكافؤ الفرص بالمديرية.


وقال طه عجلان وكيل الوزارة ان  مجلس النواب المصري

وافق على تعديلات تشريعية تقضي بتغليظ العقوبة على كل من يجري ختانًا لأنثى، وتراوحت العقوبات المقررة في التعديل الجديد بين خمس سنوات وعشرين عامًا لافتا إلى ان البرلمان وافق على مشروع تعديل المادة (242 مكرر أ) من قانون العقوبات، المقدم من الحكومة بتشديد عقوبات ختان الإناث، لافتًا إلى أن هناك مسارات أخرى يسلكها التعديل.


وقال أحمد أبو الدهب وكيل المديرية  أن المحطة التالية بعد التوعية الدينية بالتعاون مع رجال الدين الإسلامي والمسيحي هي التوعية القانونية  للقضاء على هذه الظاهرة لافتا إلى انه فور الانتهاء من الإمتحانات سيتم توسيع الندوات والفاعليات بالمدارس والإدارات التعليمية ضمن خطة النشاط الصيفي.


وعن فلسفة التعديلات قالت شيماء نصر رئيس وحدة تكافؤ الفرص بالمديرية  إن تجريم ختان الإناث

ليس جديدًا، ولكن كل ما فعله البرلمان المصري هو تشديد العقوبة على الجريمة، بغرض الحد من انتشارها مشيرة إلى أن قضية الختان في التشريع ليست محل جدال فقهي الآن، فقد سبق وحرمها الأزهر الشريف، ودار الإفتاء المصرية.


وأضافت أن الحملة  تأتي في ضوء إهتمام القيادة السياسية بمنظومة العمل السكاني وبخاصة مواجهة المخاطر التى تحيط بالفتيات نتيجة للموروث الثقافي وممارسة بعض العادات في الريف وفي كثير من التجمعات الشعبية  مشيرة إلى أن وحدة تكافؤ الفرص بالمديرية نظمت العديد من الفاعليات ضمن حملة التوعية بمخاطر ختان الإناث  بالإضافة إلى تقديم صورة ذهنية تتمثل في ترسيخ مفهوم إحترام المرأة وتفعيل مواجهة مثل هذه الظواهر المرفوضة  في المجتمع .


كانت وحدة تكافؤ الفرص قد  أطلقت العديد من الفاعليات الخاصة بحملة " التوعية بمخاطر ختان الإناث "  ومنها على سبيل المثال إطلاق فيديوهات خاصة لتوعية المرأة عبر مواقع التواصل الإجتماعي ونظمت العديد من المبادرة والندوات مع المتخصصين في الإعلام ومؤسسات المجتمع المدني و والأزهر الشريف والكنيسة المصرية بما يحقق الفائدة العظمى من إطلاق الحملة وذلك في جميع الإدارات التعليمية والمدارس المختلفة .

 

أهم الاخبار