رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

البلطجة تحكم مواقف الغربية .. و المرور يكتفى بالمشاهدة

المحـافظـات

السبت, 20 فبراير 2021 14:14
البلطجة تحكم مواقف الغربية .. و المرور يكتفى بالمشاهدةأزمة المرور بطنطا

الغربية - أحمد سلامة

 للوهلة الأولى وبمجرد أن تطأ أقدامك أحد المواقف داخل مدينة طنطا عاصمة محافظة الغربية ، تستقبلك العديد من المشاهد العبثية للفوضى المرورية التي تعيشها المدينة، تشعر وكأنك ذهبت إلى أحد المناطق العشوائية الغائبة عن أعين الأمن وكبار المسئولين واقع مرير يعيشه مواطنوا المدينة الهادئة بشكل يومي.

حمولة زائدة رغم إنتشار فيروس كرونا، وعدم الإلتزام بارتداء الكمامة، تقطيع المسافات و مضاعفة الأجرة على الركاب أوقات الذروة و عودة الموظفين بعد إنهاء أشغالهم على مدار اليوم ، مواقف تٌدار بواسطة قلة من الخارجين على القانون، مشاهد عبثية يعيشها المواطنون بشكل يومي على مرأى ومسمع من رجال المرور المنوط بهم الانضباط المروري، وغياب تام لجهاز السرفيس المسئول عن تنظيم خطوط السير والتعريفة المقررة.

رغم تعاقب المحافظين على محافظة الغربية إلا أن المحافظة لا زالت تأن من المشاكل المزمنة و التى على رأسها

مشكلة أزمة المواصلات داخل عاصمة المحافظة مدينة  طنطا، مواقف السيارات أصبحت تدار بواسطة مجموعة من البلطجية و الخارجين عن القانون، وتم فرض إتاوات و مبالغ مالية على السائقين  كي يعبر بمركبته في سلام، والمُعترض يكون جزاءه عدم التحميل أو دخول الموقف مرة أخرى أو تهشيم زجاج سيارته.

وفي سياق متصل قال  الدكتور محمد صبحى  من أهالى مدينة طنطا، تعيش المدينة حالة من الفوضى المرورية بسبب  عدم متابعة المسئولين لخطوط سير سيارا ت الأجرة داخل المدينة، وغياب مرفق سرفيس المحافظة عن أداء مهام عمله، مثال قيام السائقون بتقسيم وتقطيع خطوط السير المتعارف عليها لإجبار الركاب بدفع الأجرة مرتين، على مرئى ومسمع من جميع المسئولين بالمرور والمحافظة من دون أن يتحرك

ساكنًا.

 وأضاف  على النمر بالرغم من نقل موقف الجلاء الى منطقة كوبرى فاروق إلا أن سيارات الميكروباص تتواجد ليل نهار خارج الموقف للهروب من دفع الكرته المقررة والتسابق على أخذ الركاب من دون الالتزام بالدور الأمر الذى يؤدى الى ازدحام وتكدس مرورى ناهيك عن المشاجرات بالأسلحة البيضاء بين السائقين واستخدام الألفاظ النابية وخدش الحياء العام  وسط ذهول من الأهالي.

وتتدخل  نهلة أمين قائلة: عدم التزام السائقين بخطوط السير داخل مدينة طنطا أصبح ظاهرة واضحة للجميع فمعظم السائقين يقومون بنقل الركاب إلى خطوط سير مخالفة للرخصة ووفق هوى كل سائق من دون أية متابعة أو رقابة من المحافظة أو إدارة المرور.

ووصف أسامة راشد أزمة المرور بقوله : المحافظة تشهد أزمة طاحنة فى وسائل المواصلات بين مختلف المدن ومدينة طنطا حيث يعيش طلاب جامعة طنطا والموظفون بمختلف المصالح الحكومية بعاصمة المحافظة رحلة عذاب يومية من مدنهم للعاصمة والعكس.

وطالب أهالى الغربية كافة الجهات المعنية بضرورة متابعة خطوط سير سيارات الأجرة والتزام السائقين بخطوط السير والمواقف المخصصة لهم والقضاء على ظاهرة بلطجية المواقف التى تعانى  منها الغربية منذ سنوات.

 

أهم الاخبار