رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

حالة من عدم استقرار الأحوال الجوية بمحافظة بني سويف

المحـافظـات

الأربعاء, 17 فبراير 2021 15:42
حالة من عدم استقرار الأحوال الجوية بمحافظة بني سويف

بنى سويف - محسن عبدالكريم

تشهد محافظة بني سويف،  حالة عدم استقرار  الطقس    بسبب موجة سوء الأحوال الجويه     فقد بدأ الجو  صباحا مشمسا   مع تيارات هوائيه  واتربه  وتغيرت الأجواء  وغيمت  السحب  على معظم أنحاء المحافظه مع البروده  الشديده   فيما تم إغلاق الطريق الصحراوى الغربى  نتيجة تقلبات  الطقس المستمره  وقامت الاجهزه الامنيه  بمنع المركبات من مواصلة  الرحلات  لحين  تحسن  الجو 

وكانت  محافظة  بنى سويف  قد رفعت استعدادتها تحسبا لموجة الطقس السئ   واعلنت غرفة عمليات ديوان عام محافظة بنى سويف  حالة الطوارئ  بعد ان   غيمت السحب على الاجواء  وتم اغلاق الطريق الصحراوى الشرقى   والغربى  بسبب سوء الأحوال الجويه   وفى الطريق الصحراوى  الشرقى حجبت الرؤيه  المركبات   بين بنى سويف والكريمات.

من جانبه أعلن  المهندس أحمد صحصاح رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي ببني سويف رفع حالة الطوارئ استعداداً لموسم الامطار هذا العام . 
واضاف المهندس احمد صحصاح  أن الشركة تقوم بعمل حملة موسعة لتطهير شبكات الصرف الصحي بمختلف مناطق المحافظة والتي يبلغ اجمال اطوالها حوالي 1015 كم بالإضافة الي المتابعة المستمرة لحالة محطات مياه الشرب والصرف الصحي ومراجعة نتائج العينات وتسجيل مؤشرات التشغيل والصيانة . 
وشدد  المهندس احمد صحصاح علي الالتزام باتباع إجراءات السلامة والصحة المهنية بالمحطات ومواقع العمل، والاهتمام بحل كافة الشكاوى الواردة إلى الخط الساخن 125، والعمل على حلها فورًا مشيرا إلى أن الشركة قامت  بأعمال

الصيانة الدورية للمعدات؛ حيث يبلغ إجمالي عدد معدات، وسيارات الشركة بمختلف المناطق حوالي 23 سيارة وذلك بالاستعانة 213 من العاملين بالشركة . 
وأكد الصحصاح حرص الشركة على التنسيق المستمر مع كل من غرفة الكوارث والأزمات بمحافظة بني سويف، ومجالس المدن والأحياء، والحماية المدنية، ومديرية الموارد المائية والري، وشركة غاز مصر، تحسبًا لحدوث أي أزمات بموسم الأمطار والسيول، كما قامت بالتنسيق مع مجالس المدن والأحياء؛ للتأكد من تطهير بالوعات الأمطار بمختلف مناطق 

من جانبه أعطى  الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف توجيهاته برفع درجة الاستعداد في القطاعات الحيوية والمرافق الخدمية واتخاذ الإجراءات اللازمة  للتعامل مع أية تداعيات تنجم عن عدم الاستقرار في الأحوال الجوية،خاصة في ضوء إعلان هيئة الأرصاد الجوية عن تعرض البلاد لموجة من الطقس السيئ  يصاحبها انخفاض في درجات الحراراة وسقوط أمطار ووجود نشاط للرياح والرمال المثيرة للأتربة على بعض المناطق بمحافظات شمال وجنوب الصعيد"في الفترة من 14 إلى 18فبرابر الجاري"،وفي إطار تكليفات رئاسة مجلس الوزراء بمراجعة الاستعدادات المتعلقة بالتعامل مع موسم السيول وهطول الأمطار،لاتخاذ ما يلزم من إجراءات وتفعيل غرف العمليات للتعامل الفوري مع مثل تلك الأحداث

 وشدد المحافظ على ضرورة  متابعة تطبيق كافة التدابير والأعمال الواجب تنفيذها على شبكات المجارى المائية، والتأكد من جاهزية المعدات وتطهير مخرات السيول،مع تكثيف المتابعة والجولات الميدانية للمرور على الأماكن التي قد تمثل مواقع لتجمع المياه والأمطار ومعالجة الأماكن المنخفضة وعيوب رصف الطرق التي قد تسبب تجمع المياه وإعاقة المرور

كما وجه بمتابعة مخرات السيول بدائرة المحافظة، والتأكد من جاهزيتها لاستقبال أية سيول محتملة أوأمطار للتأكد من عدم وجود أية تعديات بمحيط هذه المخرات وعددها 7 مخرات ،فضلاً عن مراجعة الخطة التي أعدتها المحافظة ،ويشترك في تنفيذها كافة الأجهزة المعنية من"الري، الصحة، والتموين، والطرق والنقل، والطرق والكباري ،التضامن الاجتماعي، والإسعاف، والحماية المدنية والوحدات المحلية

و
أشار المحافظ إلى متابعته المستمرة لمشروع رفع كفاءة وإعادة تأهيل مخر سيل سنور بطول 3كم،والذي يشهد تنفيذ أعمال التدبيش وتكاسي وبلغت نسبة تنفيذه أكثر من 80% ،خاصة وأن مخر السيل قد  تعرض في مارس الماضي  لسيول وأمطار لم تشهدها المحافظة منذ عقود، مما تسبب في انهيار جسر مخر السيل،والذي أدى لخسائر وتلفيات ليست بالقليلة في بعض الزراعات المجاورة للمخر، والذي استلزم العديد من إجراءات الطوارئ والإغاثة في حينها

  من جهته أشار السكرتير العام إلى أنه ،وتنفيذا لتوجيهات المحافظ  ،تتم متابعة سير عمل اللجان التي تم تشكيلها من الوحدات المحلية والأجهزة التنفيذية المعنية بالمرور على مهمات الإغاثة والتأكد من جاهزيتها والتنسيق مع جمعية الهلال الأحمر ومنظمات المجتمع المدني،بالإضافة إلى متابعة مجموعات العمل المدربة على مواجهة أخطار السيول المحتملة وتحديد أماكن تمركزها وأماكن تمركز المعدات وإعداد دليل اتصال،علاوة على التنسيق مع الجهات المختصة من الشباب والرياضة والتربية والتعليم والتموين والهلال الأحمر  والتضامن"في حال دعت الحاجة"إلى إنشاء معسكرات إيواء عاجل وتوفير كافة مصادر الإقامة والإعاشة حال وجود متضررين

أهم الاخبار