رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

محافظ أسيوط يقدم العزاء ويشهد صلاة جنازة القس باقي صدقي راعي الكنيسة الإنجيلية الأولى

المحـافظـات

الأحد, 13 ديسمبر 2020 19:41
محافظ أسيوط يقدم العزاء ويشهد صلاة جنازة القس باقي صدقي راعي الكنيسة الإنجيلية الأولىجانب من العزاء

أسيوط ـ محمد ممدوح

شهد اللواء عصام سعد محافظ أسيوط اليوم الأحد مراسم صلاة جنازة جناب القس باقي صدقه راعي الكنيسة الانجيلية الأولى وشيخ الرعاة الإنجيليين في مصر الذي انتقل إلى الأمجاد السمائية أمس السبت 12 ديسمبر عن عمر يناهز 91 عامًا بعد حياة حافلة بالعمل والتدبير الروحي والتعمير والصلاة والمحبة والعطاء .. رافقه محمد بشير رئيس حي غرب والعديد من القيادات التنفيذية والدينية بالمحافظة.

كما شارك في صلاة الجنازة كل من الدكتور القس أندريه زكي رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر والأنبا يوأنس أسقف الاقباط الارثوذوكس بأسيوط وساحل سليم والبداري والأنبا كيرلس مطران الأقباط الكاثوليك بأسيوط والقس نادي لبيب رئيس السنودس الانجيلي والقس ريمون رأفت رئيس المجمع الانجيلي والقس باسم عدلي والقس ايميل زكي والشيخ صمويل باقي صدقة عضو المجلس الانجيلي العام للطائفة الانجيلية بمصر ونائب

رئيس سنودس النيل الانجيلي وعدد من القساوسة والخدام وأسرة المتنيح وشعب الكنيسة.

وقدم محافظ أسيوط واجب العزاء لأسرة الفقيد ولجميع شعب الكنيسة وأعضاء المجلس الإنجيلي العام ورؤساء المذاهب الإنجيلية بمصر مؤكدًا أن الفقيد الراحل لعب دورهًا هامًا في النهوض بالكنيسة الانجيلية بأسيوط وفي المشاركة المجتمعية وكان دمث الخلق وله مواقف حكيمة ينحاز فيها للوطن لافتًا إلى أننا جميعا شركاء في الوطن تجمعنا رسالة السماء والتعاليم المقدسة والتي تدعو إلى الإيمان والسلام والإحسان والمحبة إلى بعضنا البعض نتشارك سويا الافراح والأحزان كنسيج واحد.

كانت الطائفة الإنجيلية بمصر قد نعت القس باقي صدقة راعي الكنيسة الإنجيلية الأولى بأسيوط والملقب بـ"شيخ رعاة الكنيسة الإنجيلية في مصر"

وقالت عنه في بيانها إنه كان نموذجًا مسيحيًا تقيًا وخادمًا عظيمًا وقائدًا من قادة الكنيسة الإنجيلية التزم بكلمة الله وجسّد في خدمته معاني التقوى والإيمان الراعي المخلص والمعلم الذي شكل أجيالًا من قادة الكنيسة نشكر الله لأجل حياته وخدمته المؤثرة ونصلي لأجل العزاء لأسرته وأحبائه وللكنيسة بمصر .

الجدير بالذكر أن القس باقي صدقه ولد في 30 سبتمبر 1929 بشبرا – القاهرة وقام بتدريس اللغة الانجليزية بالتربية والتعليم حتى عام 1976 والتحق بكلية اللاهوت الانجيلية بالقاهرة في عام 1972 وتخرج منها عام 1975 ورُسم ونُصب راعيًا للكنيسة الانجيلية الأولى بأسيوط منذ 5 مارس 1976 ثم عُين نائب رئيس الطائفة الانجيلية بمصر كما عين عضو المجلس الانجيلي العام عدة مرات وتولى رئاسة سنودس النيل الانجيلي مرتين وتولى رئاسة مجمع أسيوط الانجيلي لعدة مرات وأسس الإدارة المالية العامة بسنودس النيل الانجيلي وكان مديرا ورئيسًا لمجلس إدارة كلية اللاهوت الانجيلية بالقاهرة لعدة سنوات وعضو مجلس إدارة لبيت لليان تراشر وقام بتأليف وتعريب وترجمة الكثير من الكتب.

أهم الاخبار