رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مادة مجهولة المصدر تثير غضب أهالى كفر الزيات

المحـافظـات

الثلاثاء, 18 فبراير 2020 20:56
مادة مجهولة المصدر تثير غضب أهالى كفر الزيات
الغربية ـ منى أبوسكين:

تسود حالة من الذعر بين أهالى قرية كفر ديما التابعة لمركز كفرالزيات بمحافظة الغربية، بسبب حدوث ظاهرة غريبة تمثلت فى تغطية سطح مياه ترعة بحر سيف المغذية للمياه لرى الأراضى الزراعية المارة بالقرية بطبقة أشبه بالثلوج والصابون فى مشهد مخيف وغير مفهوم.

وتقدم الأهالى بشكاوى للرى والمحافظة لمعرفة سر هذه المادة التى تشبه الصابون ولم يجب عنهم أحد مما زاد من مخاوفهم أن تكون تلك المادة مادة كيماوية سامة تشكل خطراً على البيئة، حيث لجأ مسئولو الرى إلى إنشاء محطة لخلط المياه ورفعها من مصرف تلا

الملوث للبيئة وخلطها بمياه ترعة بحر سيف العذبة.

وعبر الأهالى عن غضبهم من تجاهل المسئولين لشكواهم وتباينت تفسيراتهم للظاهرة، فمنهم من يرى أن ذلك يرجع إلى تشغيل محطة خلط المياه الموجودة بمدخل القرية على مصرف تلا ورفعها من مصرف تلا

العمومى إلى ترعة بحر سيف المغذية للأراضى الزراعية بالقرية المجاورة ما أدى إلى ظهور تلك الطبقة أعلى سطح المياه وآخرون يرون أنه نتاج الملوثات الناتجة عن صرف
المصانع بطنطا والصرف الصحى بقرب مركز طنطا، التى تصرف فى مصرف تلا العمومى مباشرة.

قال محمد الصاوى من القرية: «كل قرى كفر الزيات التى تشرب من بحر سيف مثل قرية قصر بغداد وكفر الأشقر ستتعرض للخراب فى القريب لأن تلك المواد الكيماوية يتم رى بها الأراضى والمحاصيل ويشرب منها الحيوانات.

وطالب محمد جعفر من أهالى المنطقة بتحليل المياه وفى حالة ثبوت أنها لا تصلح للاستخدام الزراعى يتم رفع الأمر للمسئولين لوقف الكارثة البيئية تنذر بانتشار الأمراض الخطيرة خاصة السرطان والفشل الكلوى، وكذلك سرعة تحرك أجهزة البيئة وتدخل محافظ الغربية لمعاينة الأثر البيئى الناتج عن تشغيل تلك المحطة وخلط مياه الصرف بالمياه العذبة، حفاظاً على صحة المواطنين وسلامة الزراعات أو إيقاف تشغيل تلك المحطة.

 

 

أهم الاخبار