رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مبادرة لمكافحة الإدمان وتعاطي المخدرات بكلية الآداب بالفيوم

المحـافظـات

الجمعة, 23 نوفمبر 2018 10:45
مبادرة لمكافحة الإدمان وتعاطي المخدرات بكلية الآداب بالفيوم
الفيوم - سيد الشورة

 نظمت كلية الآداب بجامعة الفيوم مبادرة لمكافحة الإدمان وتعاطي المخدرات، تحت رعاية الدكتور أشرف رحيل، القائم بأعمال رئيس الجامعة، وإشراف الدكتور طارق محمد عبدالوهاب، قائم بعمل عميد الكلية، ووكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بكلية الآداب.
 أكد الدكتور طارق عبدالوهاب، عميد الكلية، أنه في ضوء وجود بروتوكول تعاون مقام ما بين قطاع خدمة المجتمع بكلية الآداب الفيوم وصندوق مكافحة وعلاج الإدمان، تم إقامة نشاط  لمكافحة المخدرات والعلاج من الإدمان، حيث شارك في ذلك النشاط العديد من الطلبة، وشارك بعض طلاب من كلية تربية نوعية، وبعض طلاب فنون تطبيقية، وبعض من خريجي كلية الآداب ذوي الموهبة.
 أضاف عميد الكلية، أن هناك حملة توعية للطلبة عن مكافحة المخدرات والتعاطي، وأن يلجأ  الطلاب للصندوق والخط الساخن للعلاج في أي وقت عند اكتشاف أي حالة لديهم في الأسرة، أو في نطاق الجامعة للعلاج من الإدمان، وأن هذا النشاط مقام من الخميس حتى يوم الأحد المقبل.
 قالت سماح نبيل أحمد، أخصائي تدريب لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان، إن صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، يقوم على محورين أساسيين هما: التوعية، والخط الساخن.
 أضافت، أن محور التوعية محور مهم، فهو عبارة عن برامج توعية للشباب

يقوم بها بعض المتخصصين في صندوق مكافحة علاج الإدمان والتعاطي، حيث يقومون بزيارة الشباب في المدارس والجامعات، ومراكز الشباب في الجمعيات الأهلية؛ حيث يقومون بنصح هؤلاء الشباب وبتصحيح بعض المفاهيم الخاطئة لدى بعض الشباب بأن المخدرات تجعل الإنسان ذا شخصية قوية، وتقوم بتخفيف المشاكل والهموم، وتقوي جسم الإنسان في الناحية الجنسية، وتجعل الإنسان ذا عقل مفكر، وأنها تساعد في تنشيط الذاكرة، وأضافت أن هذه المفاهيم خاطئة، وما هي إلا شائعات تم ترويجها بين الشباب من تجار المخدرات لكي يجعلوا الشباب محبًا للمخدرات ويقوموا بشراء بضاعتهم.
 أكدت، نحن نقوم ببذل قصارى جهدنا في تصحيح تلك المفاهيم الخاطئة المنتشرة بين الشباب؛ حيث نقوم بتوعيتهم بأن هذا الكلام غير صحيح تمامًا.
وأضافت، أننا نقوم بتوعية هؤلاء الشباب بطرق عدة منها:
- نقوم ببعض الأنشطة مثل الرسم الكاريكاتيري، مثل محمد صلاح في حملته نحن أقوى من المخدرات.
- نحن نقوم بمبادرات حاليًا في المدارس، مثل مبادرة اختار حياتك، وهذه مبادرة في مدارس إعدادية وثانوية، حيث نقوم فيها
بتدريب الطلبة على بعض المهارات التي تدعم وتقوي ثقتهم في أنفسهم؛ حيث  إن الشخص المدمن هو شخص اعتمادي، شخص لا يستطيع أخذ قرارات شخصية صحيحة بمفرده، لأن شخصيته ضعيفة، لذلك نحرص على تقوية شخصيتهم ومساعدتهم في أخذ قرارات صحيحة.
وأضافت المحور الثاني: الخط الساخن، والمقصود به العلاج بالمجان، وهو عبارة عن صندوق يقدم خدمة العلاج بالمجان على سبعة عشر مستشفى موجود في أنحاء الجمهورية، وحاليًا هناك إمكان وجود خاطن ساخن في الفيوم في القريب العاجل.
 وأضافت، تم رسم جرافيتي تعبيرًا عن مواجهة المخدرات بواسطة شباب أطلقوا على أنفسهم لقب رابطة متطوعي الفيوم، رئيسها محمد فؤاد، وهؤلاء الشباب تم تدريبهم جيدًا؛ حيث يقومون بنشر الأشياء التي تدربوا عليها للشباب؛ فهم أخذوا على عاتقهم مسؤلية توعية الشباب؛ حيث قام بعض الشباب برسم جرافيتي لمحمد صلاح يعبر عن تحدي الإدمان ومكافحته،حيث إن محمد صلاح سفير للنوايا الحسنه بصندوق مكافحة علاج الإدمان والتعاطي لديهم.
 وأكدت أن بعض الشباب قام برسمة تعبر عن الإنتاج ونمو الثقافة، وبعضهم قام بعمل بعض اللافتات لتحدي المخدرات.
 وأضافت، أن الدافع من تلك المبادرات هي توصيل رسالة للشباب؛ وهي أنتم أقوى من أي شيء، تحديدًا المخدرات؛ أنتم أقوى من التدخين؛ أقوى من المخدرات؛ لأن المخدرات لن تجعل منكم أقوياء ولا شبابًا ذا مستقبل، بل شباب ضائع في الحياة؛ فالمخدرات لن تجعلكم متقدمين بل متأخرين. 
وقام كثير من شباب متطوعي هذه الرابطة بتوضيح بعض المفاهيم المغلوطة عن المخدرات لدى الشباب ومدى خطوراتها وتأثيرها على جسم الإنسان.


 

أهم الاخبار