محمد الرخاوى: كفر هلال قرية صناعية سقطت فى يد الشيطان

محمد الرخاوى: كفر هلال قرية صناعية سقطت فى يد الشيطان

طالب محمد شوقى عبدالوهاب الرخاوى، مرشح الوفد بدائرة مركز السبع، محافظة المنوفية، بسرعة إنقاذ أهالى قرية كفر هلال، قال: كفر هلال كانت واحدة من أعظم قرى مصر، فأهلها تجاوزوا مرحلة الزراعة إلى التصنيع، واقتحموا مجال صناعة النسيج فأقاموا فى القرية أكثر من 700 مصنع للغزل والنسيج، وحققوا نجاحات كبيرة، وأعلنت الدولة مساندتها لكفر هلال فخصصت خط كهرباء إضافياً للقرية الصناعية.

وأضاف: الرئيس الأسبق حسنى مبارك زار القرية مرتين ليؤكد مساندة الدولة لأبناء القرية، وهو نفس ما فعله أكثر من محافظ للمنوفية، ومع توالى زيارات المسئولين انهالت الوعود على أبناء القرية، وجميع هذه الوعود كانت تشجع الأهالى على التوسع فى

التصنيع، ولم يكذب الأهالى خبراً فشرعوا فى طلب قروض من البنوك ليتوسعوا فى صناعتهم، وفجأة انفتحت أبواب تهريب المنسوجات والملابس فأغرقت المنوفية ومصر كلها بملابس مهربة، وأمام هذا الحال توقفت مصانع النسيج فى كفر هلال عن الدوران، وأغرقت الديون أهالى القرية وامتلأت شوارع القرية بالعاطلين بعد أن كانت القرية خالية من البطالة.
وواصل: البطالة شيطان يغرس سكينه فى قلب أهالى كفر هلال بعد أن فتح لهم مسئولو الدولة أبواب الأمل فاقترضوا من البنوك ثم تركوهم يغرقون فى طوفان الملابس المهربة.
وأضاف: لابد من إنقاذ أهالى القرية من المستقبل المظلم الذى ينتظرهم جميعاً حتى لا تنتهى حكاية القرية الصناعية نهاية مأساوية.