ويستحق التمثيل فى البرلمان بنسبة كبيرة

السجينى: الوفد مازال شريكاً فى قائمة "فى حب مصر"

السجينى: الوفد مازال شريكاً فى قائمة فى حب مصر المهندس أحمد السجينى
القاهرة – بوابة الوفد –منى أبوسكين:

أكد المهندس أحمد السجينى بحكومة الوفد الموازية والمرشح بقائمة فى حب مصر بغرب الدلتا أن الوفد مازال شريكاً بقائمة «فى حب مصر»، وانه ليس لديه

معلومات خلاف ذلك، كما أوضح السجينى ان الكيانات والتنظيمات السياسية تقوم بالاندماج والتحالف استناداً الى أسباب وقناعات وأن ما سبق مازال قائماً بالفعل حيث ان الظرف والتحديات الداخلية لمصر كانت ومازالت حاضرة بل زادت المسئوليات التى وقعت على عاتقنا كمصريين بعد نجاح المؤتمر الاقتصادى لتبقى مرحلة

التنفيذ والتطوير وهذا كله ما جعل الهيئة العليا لحزب «الوفد» تتخذ قرارها بأغلبية كبيرة بالدول فى التحالف الوطنى «فى حب مصر».
وتعقيباً على ما تم تناوله فى وسائل الإعلام من انتقادات لحزب الوفد وذلك بعد تصريحات الدكتور السيد البدوى رئيس الحزب، أكد السجينى ان حزب الوفد أكبر وأعرق الأحزاب المصرية وهو علامة سياسية وتاريخية كبيرة يجب أن يحرص عليها
كل من يسعى لتطوير العمل والحياة السياسية بمصر وانه بعد قراءته لمضمون التصريحات لم يجد فيه إشارة الى الانسحاب من القائمة بل على العكس فقد أكد الدكتور البدوى ان الحزب اتخذ قراره بالتحالف مع «حب مصر» من باب المصلحة الوطنية الخالصة.
وأضاف السجينى انه كان ومازال يرى أن حزب الوفد يجب أن يمثل بنسبة مرضية تليق به خصوصاً وأن لديه كوادر وقامات سياسية كثيرة واختتم السجينى ان يجب على الجميع ان يدرك ان عملنا فى المعترك السياسى هو الوسيلة وأن الغاية فى النهاية هى مصر مطالباً من يرى غير ذلك بمراجعة ثوابته.