رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

زحام أمام محكمة دمنهور في أول أيام الترشح للبرلمان

زحام أمام محكمة دمنهور في أول أيام الترشح للبرلمان
البحيرة ـ بوابة الوفد ـ هادى بلال

شهد محيط المحكمة  الابتدائية زحاما شديدا في أول أيام التقدم للترشح لخوض انتخابات مجلس النواب، فيما سادت حالة من الغضب بين جموع المرشحين احتجاجا على تأخر التقارير الطبية النهائية ونتائج التحاليل اللازمة والضرورية لصحة قبول الأوراق وبدونها تبطل

إجراءات التقدم.

وأوضح أحد  المحامين المرشحين عن دائرة دمنهور أن جميع الإجراءات التى تتم اليوم باطلة ومخالفة للشروط التى أقرتها اللجنة العليا للانتخابات على حد وصفه، وكان يجب الانتظار

لحين الانتهاء من نتائج الفحوصات والتقارير الطبية وتسليمها للمرشحين لتقديمها ضمن أوراق الترشح .
وأضاف أن كل من تقدم اليوم بأوراق ترشحه لن يتم قبولها بصفة نهائية حتى يتم الانتهاء من تقديم نتائج التقارير الطبية والتحاليل مما يضعها موضع شبهة في حالة استبعاد أي من المرشحين ويفتح المجال للطعن عليها.