رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

النائب طارق تهامى: قرار الرئيس بزيادة الأجور والمعاشات انحياز جديد لصالح متوسطى الدخل

النائب طارق تهامى: قرار الرئيس بزيادة الأجور والمعاشات انحياز جديد لصالح متوسطى الدخلطارق تهامى - عضو مجلس الشيوخ

خاص الوفد

أشاد الكاتب الصحفى طارق تهامى، عضو مجلس الشيوخ، وعضو الهيئة العليا لحزب الوفد، بتوجيه الرئيس عبد الفتاح السيسى بزيادة مرتبات جميع العاملين بالجهاز الإدارى للدولة بإجمالى نحو 37 مليار جنيه ورفع الحد الأدنى للأجور إلى 2400 جنيه، بالإضافة إلى  زيادة قيمة المعاشات بنسبة 13%، وتوجيه الرئيس لوزير المالية بإقرار علاوتين بتكلفة نحو 7.5 مليار جنيه.


وقال طارق تهامى إن الرئيس كان يعد خلال بدايات فترته الرئاسية الثانية بتحسين أحوال متوسطى الدخل،وهذا القرار والتوجيه الخاص بالزيادات،يتضمن الوفاء بالوعد،واستمرار انحياز الرئيس السيسى

لأصحاب الدخل المتوسط.


وأكد طارق تهامى أن الرئيس السيسى يربح دائماً السباق الخاص بمساعدة الطبقة المتوسطة،ويتصدر من خلال قرارات جريئة مشهد الإنحياز لمتوسطى الدخل،وكثيراً مايصدر قرارات إيجابية فى توقيتات غير متوقعة،ويكفى ان نشير إلى زيادة المعاشات 13% هو رقم كبير بالمقارنة بباقى بنود موازنة الدولة،وهو قرار يستحق الإشادة لأن أصحاب المعاشات يستحقون التكريم والمساعدة من الدولة لأنهم وصلوا لمرحلة متقدمة من العمر لايستطيعون معها زيادة دخلهم

من خلال العمل.


 كان الرئيس عبد الفتاح السيسى قد وجه بزيادة علاوتين الأولى علاوة دورية للموظفين المخاطبين بقانون الخدمة المدنية بنسبة 7% من الأجر الوظيفي، والثانية علاوة خاصة للعاملين غير المخاطبين بقانون الخدمة المدنية بنسبة 13% من المرتب الأساسي، وزيادة الحافز الإضافي لكل من المخاطبين وغير المخاطبين بقانون الخدمة المدنية بتكلفة إجمالية حوالي 17 مليار جنيه.


كما وجه زيادة قيمة المعاشات بنحو 13% بتكلفة إجمالية حوالي 31 مليار جنيه، وترقية الموظفين المستوفين اشتراطات الترقية في 30/6/2021، بما يحقق تحسناً في أجورهم بقيمة إجمالية تقدر بنحو مليار جنيه، وتخصيص برنامج حافز مالي يقدر بحوالي 1.5 مليار جنيه للعاملين المنقولين إلى العاصمة الإدارية الجديدة.