رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

"حقوق إنسان البرلمان" توصي بإصدار دراسة مقارنة توضح إنجازات الدولة مدار الـ6 سنوات

حقوق إنسان البرلمان توصي بإصدار دراسة مقارنة توضح إنجازات الدولة مدار الـ6 سنواتلجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب

حازم العبيدي

أوصت لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، برئاسة النائب طارق رضوان، خلال اجتماعها اليوم الأحد، وزارة الخارجية بإصدار دراسة مقارنة توضح حجم الإنجازات التي شهدتها الدولة المصرية علي مدار الـ6 سنوات الماضية، والفرق بينها وبين الوضع خلال الـ20 سنه السابقة، وعرضها علي المجلس الأممي لحقوق الإنسان بصفته المظلة الخاصة بحقوق الإنسان، وذلك في مختلف المجالات.

وشدد النائب طارق رضوان، رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، علي أهمية إصدار الدراسة المقارنة، مضيفاً : لدينا الكثير من الانجازات التي شهدتها الدولة المصرية في مجال حقوق الإنسان، خلال الـ 6 سنوات الماضية ومنذ تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي مقاليد الحكم.

وعدد رضوان، الانجازات التي شهدتها مصر في الحقوق المدنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية، ومنها تمثيل المرأة في المجالس النيابية ووصولها إلي أعلي

المناصب التنفيذية فضلا عن ترأسها لجان نوعية بمجلسي النواب والشيوخ بالإضافة إلي تمثيلها في الهيئات القضائية في ضوء توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي.

ونوه رئيس لجنة حقوق الإنسان، إلي ما شهدته مصر أيضا من ارتقاء لمتسوي المعيشة وحجم التطوير في الخدمات المقدمة للمواطنين من تحسين المرافق العامة كالطرق فضلا عن المبادرات الصحية، مع دعوته إلى إبراز حجم الشهداء من المدنيين والجيش والشرطة جراء مواجهة مصر للإرهاب الأسود بالنيابة عن العالم.

وشهدت اللجنة البرلمانية، وبحضور وزير الخارجية السفير سامح شكري، رفضها جملة وتفصيلًا البيان المشترك الصادر عن مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، حول حالة وأوضاع حقوق الإنسان فى مصر،

مؤكدين أنه حمل الكثير من المغالطات.

ووصف وكيل اللجنة الدكتور أيمن أبو العلا، البيان الصادر عن 31 دولة بكونه مطاطى ويحمل الكثير من المغالطات، ومعلومات هى من طرف واحد، متسائلاً "أين هم من حقوق الإنسان في سوريا أو حتي من الانتهاكات فى بلادهم".

 

وقال أبو العلا، إن الدولة المصرية ماضية قدما في مرحلة البناء، وهناك تقدم كبير في مجال حقوق الإنسان وفقا لمنظور وبما يتفق مع الدين، مضيفا : "ولا ننسى الجهود الدؤوبة فيما يخص المرأة وحقوق الاقباط لكن لا أحد يتحدث عنها".

 

ونوه وكيل اللجنة، إلي أن هناك مدرستين إحداهما تقضى بعدم الرد علي البيان ونمضى فى مسيرتنا نحو التنمية، والمدرسة الثانية تذهب إلي تفنيد الادعاءات، لكن ما يهمني حقا توقيت خروج هذا البيان الذي يحمل الكثير من المغالطات.

 

وشدد وكيل اللجنة إلى أهمية أن يكور هناك دور قوى للسفراء بالخارج لتوضيح الصورة الحقيقه لأوضاع حقوق الإنسان، مضيفا: "أمريكا استطاعت تشكيل لوبي ضغط، وآن الآوان ليكون هناك لوبي لنا".