رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

سليمان وهدان: أين حقوق الإنسان من حرق الكنائس فى أوروبا؟

سليمان وهدان: أين حقوق الإنسان من حرق الكنائس فى أوروبا؟النائب سليمان وهدان

كتب – حمادة بكر وحازم العبيدى:

 شن النائب سليمان وهدان، رئيس االهيئة البرلمانية للوفد، هجومًا شديدًا على بيان الدول الأوروبية حول حقوق الإنسان فى مصر، متسائلًا: "أين حقوق الإنسان من حرق الكنائس، ومن ضرب من في المساجد، ومن قتل وسفك دماء المصريين؟".

 أضاف خلال كلمته فى الجلسة العامة، اليوم الأحد، أنه في الوقت الذي تقوم فيه

القيادة السياسية بالبناء والتعمير وافتتاح المشروعات القومية الكبرى نجد بعض الدول تصدر هذا البيان.

 قال إن مصر دولة كبيرة وقوية بجيشها وشعبها، ومصر دولة ذات سيادة لن يهمها بيان يصدر من هذا أو ذاك، وعلينا الوقوف صفًا واحدًا خلف القيادة

السياسية، لأن تلك التقارير مشبوهة وذات مهام أخرى بخلاف الحقيقة، مضيفًا "أين حقوق الإنسان من الإرهاب الذى طال جنودنا البواسل فى سيناء والشرطة المصرية خلال دفاعهم عن الوطن؟".

 أوضح "وهدان"، أن مصر لم تفرق بين مسلم ومسيحى فهى حاضنة وبيوتنا يقطن فيها المسلم والمسيحى، واختلطت الرمال المصرية أثناء الحرب بدماء المسلمين والمسيحيين فى الوقت الذى نجد فيه اضطهادًا بسبب العرق أو الدين فى تلك الدول.