رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

برلماني: كلمة الرئيس السيسي بقمىة الـ7 الكبار أعادت دور مصر الريادي

برلماني: كلمة الرئيس السيسي بقمىة الـ7 الكبار أعادت دور مصر الرياديالنائب تامر عبدالقادر، عضو مجلس النواب

 

أشاد النائب تامر عبدالقادر، عضو مجلس النواب، بكلمة الرئيس عبدالفتاح السيسى، خلال مشاركته فى قمة مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى التى تستضيفها فرنسا، مشيرًا إلى أن الكلمة عبرت عن طموحات الشعوب الإفريقية والتى عرضها الرئيس خلال كلمته التى استمع لها الجميع باهتمام بالغ.

 

وأضاف عبدالقادر، أن الرئيس السيسى، طرح على العالم طموحات شعوب قارة إفريقيا لتحقيق الأمن والسلام والتنمية المستدامة، وإرساء مبادئ الشراكة العادلة والمتواصلة بين دول العالم، بتغليب عنصر المصلحة المشتركة.

 

وأشار عبدالقادر، إلى أن الرئيس السيسى، استخدم أسلوب المصارحة والمكاشفة خلال الكلمة، حيث كشف عن بعض المعوقات الجسيمة التى تتعرض لها الدول النامية، ومنها الدول الإفريقية، الباحثة عن الارتقاء بمستواها المعيشى وتحقيق التنمية المستدامة، والمتمثلة في الأزمات الدولية والإقليمية القائمة، مشددا على أنه لا بديل عن الحوار والتواصل بشأن هذه العوائق، وإشراك الشعوب

الإفريقية بصورة أكثر وضوحا فى معالجتها بما يحقق مبدأ المصالح المشتركة والمتبادلة، وتفعيل قواعد الديمقراطية التي يجب أن تسود وتترسخ في العلاقات الدولية.

 

وأشاد النائب تامر عبدالقادر، بتأكيد الرئيس السيسى، على أهمية العمل الجماعى لمواجهة الأزمات، والحفاظ على الأمن والاستقرار للدول، وأن تكون هناك إرادة جماعية، تستهدف تسوية الأزمات فى القارة.

ولم يخف الرئيس خلال كلمته أزمة الإرهاب الذى يؤثر على أمن واستقرار العالم، كاشفًا عن حجم الدور الكبير الذى قدمت خلاله مصر الكثير من التضحيات لمواجهة الإرهاب بأشكاله المتنوعة نيابة عن العالم، بالإضافة إلى أهمية أن تكون هناك إجراءات ومساءلات للدول والقوى الداعمة والممولة للإرهاب مع الحفاظ على الدولة الوطنية ومؤسساتها، لافتًا إلى أن

مثل هذه الإجراءات يمكنها أن تسهم بشكل كبير فى تحقيق الأمن والاستقرار، وحماية الشباب من التطرف والهجرة غير الشرعية، ليتم التركيز على وضع آليات فعالة بهدف القضاء على الفقر وخفض البطالة، ومكافحة الأمراض المتوطنة، والتصدى لظاهرة تغير المناخ.

 

كما أشار عبدالقادر، إلى أن تأكيد الرئيس السيسى، أيضًا على أهمية مكافحة ظاهرة الفساد على الصعيد الدولي، باعتبارها عاملا أساسيا فى استنزاف الموارد وإهدار الجهود التنموية، فضلا عن تأثيراتها على الكفاءة الاقتصادية وبيئة الاستثمار بشكل عام، مشيرا إلى أن مصر كان لها دور الريادة فى القارة الإفريقية فى محاربة الإرهاب بصور واضحة وهو ما تكشفه القضايا التى يتم الإعلان عنها بشكل مستمر عن القبض على المتهمين بالفساد .

 

على جانب آخر كشف النائب تامر عبدالقادر، أن مشاركة في الرئيس السيسى في القمة، توضح نجاح القيادة السياسية لمصر فى إعادة المكانة الريادية التى تستحقها مصر بين دول العالم، وذلك بعد تنفيذ الرؤى والاستراتيجيات التى استهدفت إعادة البناء والاستثمار على الأراضى المصرية بالإضافة إلى مكافحة الإرهاب والتى تمثل العنصر الأساسى فى المنظومة.

Smiley face