رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خارجية النواب للمبعوث الأمريكي: مصر تتبنى استراتيجية شاملة لمكافحة الإرهاب

خارجية النواب للمبعوث الأمريكي: مصر تتبنى استراتيجية شاملة لمكافحة الإرهابجانب من اللقاء
:كتب- محمود فايد

 أكد كريم درويش، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، أن مصر تتبنى استراتيجية شاملة لمواجهة الإرهاب ذات أبعاد متعددة، إضافة للبُعدين العسكرى والأمنى اللذين حققت من خلالهما مصر نجاحات في مواجهة الإرهاب، مع ما تقوم به المؤسسات الدينية المصرية وغيرها من المؤسسات في المواجهة الفكرية للفكر الإرهابى، استنادًا لموروث حضارى ودينى مصرى راسخ يستند للوسطية والاعتدال ومواجهة التطرف والغلو.

 جاء ذلك في لقاء السفير ناثان سيلز، المنسق الأمريكي لمكافحة الإرهاب، الذى التقاه بمجلس النواب، واللواء كمال عامر، رئيس لجنة الدفاع، والنائب طارق الخولى، أمين سر لجنة العلاقات الخارجية، مؤكدًا أهمية هذه اللقاءات فى تعزيز الجهود المشتركة فى مجال مكافحة الإرهاب، وذلك فى ضوء العلاقات الاستراتيجية القوية بين البلدين.

 ولفت إلى أن الاستراتيجية المصرية لمواجهة الإرهاب تستند بالعمل والتنمية وتوفير فرص عمل  وتعزيز

الحقوق الاقتصادية والاجتماعية، وكذلك لملايين الأشقاء من اللاجئين الذين تعاملهم مصر معاملة المصريين، إضافة للمواجهة القانونية والتشريعية لتلك الظاهرة.

 أضاف درويش للمنسق الأمريكي، أن مصر قادت جهودًا دولية في المحافل الدولية كافة ومع كل الشركاء الدوليين منذ عام 2014 لتوضيح المخاطر الحقيقية للإرهاب، وضرورة تعزيز التعاون لمواجهة تلك الظاهرة العالمية، التي تمتد آثارها لكل الدول، فمصر قائد دولى فاعل في مواجهة الإرهاب والإرهابيين الذين يحاولون التغلغل في مناطق متعددة من العالم، كما عملنا منذ بداية عضويتنا البرلمانية عام ٢٠١٦ على تعزيز التواصل مع نظرائنا وشركائنا لتوضيح أبعاد ومخططات الجماعات الإرهابية وخطورة توفير الملاذ الآمن والدعم  لها.

 وأوضح كريم درويش، للوفد الأمريكى، أن مصر

تقود جهودًا للتوصل لحلول للأزمات والقضايا التى تمر بها المنطقة وبعض دولها، بما يحقق الاستقرار والأمن من خلال الحفاظ على الدول الوطنية، ومنع انهيارها وتفككها، وأن هذه الحلول يجب أن تنبع من شعوب تلك الدول بمعزل عن التدخلات الخارجية الرامية لتأجيج الصراعات.

 قدم رئيس خارجية النواب التعازى للمنسق الأمريكي في الحادثين الإرهابيين اللذين حدثا فى الولايات المتحدة أخيرًا،  معربًا عن خالص تعازيه للشعب الأمريكي.

 كان المنسق الأمريكي قدم تعازيه في الحادث الإرهابى البشع الذى وقع أخيرًا بالقرب من معهد الأورام بالقاهرة.

 وردًا على الجوانب التشريعية والقانونية المصرية لمواجهة الإرهابيين والمقاتلين في خارج مصر، فقد استعرض النائب طارق الخولى، أمين سر لجنة العلاقات الخارجية، الجهود التشريعية لمجلس النواب المصرى، في هذا الشأن، وما تتضمنه القوانين المصرية من عقوبات رادعة لهم، من 15 سنة إلى السجن المؤبد.

 ولفت رئيس خارجية النواب، أن اللقاء تناول التعاون المصرى الأمريكي في مواجهة الإرهاب، وسبل تعزيز هذا التعاون في التطورات التي تشهدها الظاهرة الإرهابية وسبل تنسيق الجهود وتبادل الرؤى في هذا الشأن.