رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

التضامن: استرداد 26 مليون جنيه خلال 3 أشهر من غير المستحقين للدعم

التضامن: استرداد 26 مليون جنيه خلال 3 أشهر من غير المستحقين للدعمالدكتورة نيفين القباج مساعد أول وزيرة التضامن
كتب ـ ناصر فياض:

 كشفت الدكتورة نيفين القباج، مساعد أول وزيرة التضامن، عن فتح حساب خاص لأي أموال غير مستحقة يتم استردادها، وأن المبلغ وصل حتى الآن ٢٦ مليون جنيه خلال ٣ أشهر.

 

 جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، برئاسة الدكتور حسين عيسى، لمناقشة موازنة وزارة التضامن الاجتماعي والجهات التابعة لها عن العام المالي 2019 /2020 وموازنة البرامج والأداء الخاصة بالوزارة عن السنة ذاتها.

 

 أوضحت القباج أنه تم تنقية ٣٠٠ ألف أسرة من برامج الدعم النقدي، وأن الهدف من التنقية واسترداد الأموال من غير المستحقين هدفه ردع المتحايلين، وخلق انطباع

لدى المواطنين أن الوزارة تتابع وتسترد أموال الدولة من غير المستحقين.

 

 أوضحت القباج، أن الحماية الاجتماعية لها أكثر من شق، منها ما يستهدف الأسر التي تعرضت لظروف مفاجئة تدخلها تحت مظلة الدعم النقدي، مثل الكوارث المفاجئة، والظروف المفاجئة، مثلًا هناك ١٨ ألف صياد بشمال سيناء يتم دعمهم بصفة مؤقتة لتضرر مصادر دخلهم، حيث إنه لا يسمح لهم بالصيد، ويتم دعمهم حتى انتهاء الظروف الحالية.

 

 وتساءلت النائبة سيلفيا نبيل عن نسبة تلك الأسر في ظل

استنفاد الاعتمادات كافة في الوضع القائم، وأوضحت التضامن أن نسبتهم 0.6٪.

 وتساءلت النائبة سيلفيا نبيل عن المبالغ والأعداد المستهدفة من خلال صندوق علاج الإدمان، لأنه في اجتماع اللجنة السابق أوضحت الوزارة أنها تستهدف علاج ١٥٠ ألف فرد، وهو رقم  متدنٍ جدًا، وما الخطة التي تم وضعها لتنفيذ مبادرة الرئيس السيسي للقضاء على الإدمان.


 كما تساءلت عن وجود مشاكل مثل "الجفاف والطلاق والهجر والكوارث الطبيعية"، ووضع تكافل وكرامة ضمن أساليب علاجها، وهل يتوافق هذا مع آلية الصرف الخاصة بتكافل وكرامة.

 

 انتقدت تأخر تنفيذ استراتيجية 2030 وموازنات البرامج والأداء، تأخر وزارة التضامن الاجتماعي في إرسال موازنة البرامج والأداء إلى اللجنة، على رغم التزامهم في الأعوام السابقة، وتسليمها للجنة اليوم، وهو ما اعتذر عنه ممثلو الوزارة.