رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شرشر يطالب بضم كل المناطق الآثرية بالهرم للمتحف المصري الكبير

شرشر يطالب بضم كل المناطق الآثرية بالهرم للمتحف المصري الكبير
محمود فايد

طالب الكاتب الصحفي أسامة شرشر، عضو مجلس النواب، بضرورة ضم منطقة الأهرامات والمناطق المحيطة بالمتحف المصري الكبير  لتشكل أكبر منطقة أثرية مفتوحة في العالم.

 

جاء ذلك خلال جولة لجنة الثقافة والإعلام والآثار بالبرلمان للمتحف المصرى الكبير، برفقة الدكتور خالد العناني وزير الآثار، السبت،  مؤكدا ضرورة التنسيق بين وزارة السياحة ووزارة الآثار لعمل برامج سياحية خاصة بفترة افتتاح المتحف، متسائلا عن اللغط الذى أثير حول لوجو المتحف الكبير.

 

كما اقتراح النائب شرشر بمخاطبة

الدول التى تضم في متاحفها آلاف من القطع الأثرية المصرية، لرد هذه القطع لعرضها بالمتحف الكبير، فيما عقب وزير الآثار بأنه بالفعل يجرى العمل على الأمر من خلال التواصل مع بعض الدول، وإن السلطات المصرية على تواصل مع صالات المزادات العالمية لاسترداد الآثار المنهوبة، لافتا إلى مصر نجحت في استرداد آثار من 5 دول خلال 2018 وفي
2015 استردت آثار من إسرائيل.

 

وبشأن مقترح شرشر بضم كل المناطق الأثرية المحيطة بالمتحف، لتكون واحدة من أكبر المناطق الأثرية في العام، قال الوزير:" يتم العمل علي ذلك و يتم التنسيق مع وزارة السياحية بخصوص الافتتاح الذى سيكون في النصف الثاني من 2020".

 

وتأكيدا لكلام شرشر أكد وزير الآثار أن الهيئة الهندسية للقوات المسلحة جهة إشراف على التنفيذ وليس كما تدعى بعض المواقع الإخوانية أنها تعمل كمقاول في المشروع،  مشيرا إلي أن اللغط حول اللوجو حسمته شركات عالمية تم الاستعانة بها وأكدت على حسن التعبير الفني للوجو الحالي عن المتحف المصري الكبير.