رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

السادات ينتقد افتعال أزمة بين السلطت­ين التشريعية والقضائ­ية

السادات ينتقد افتعال أزمة بين السلطت­ين التشريعية والقضائ­يةمحمد أنور الس­ادات
كتبت - ماجدة صالح:

انتقد محمد أنور الس­ادات "رئيس حزب الإص­لاح والتنمية" افتعال أزمة غ­ير مسبوقة بين السلطت­ين التشريعية والقضائ­ية تنذر بتداعيات وعو­اقب خطيرة قائلا: "إن هذه النتيجة ستقع ما لم يتدارك الرئيس الموقف ويحت­وى الأزمة قبل أن يحدث صداما متوقعا بين مؤس­سات الدولة".
 

وطالب السادات بأن ينهى الرئيس الأزمة وينتصر لحق القضاة فيما أب­دوه من اعتراضات بسبب الأعراف والتقاليد القضائية المستقرة

إح­تراما للدستور وأحكامه وللقنوات الشرعية التى تنظم شئون القضاة وتديرها منذ زمن بعيد بما يحافظ على إستق­لالهم ويراعى صالح ال­وطن. مشيرا إلى أنها ليست المرة الأولى ال­تى نتجه فيها نحو طرح مشروعات قوانين تؤدى لصدام كبير كما حدث فى قوانين الصحافة وا­لإعلام وقانون الجمعي­ات الأهلية
والاقتراح­ات الخاصة بمؤسسة الأ­زهر وغيرهم وربما تكون هناك نماذج أخرى قا­دمة.
 

وأوضح السادات أنه رب­ما تكون هذه الأزمة بداية لأن يراجع الرئيس مواقف البرلمان وين­ظر إليه وإلى ما تم إنجازه من قضايا وهموم ومشاكل المواطنين ومستوى الممارسة ورضا المواطن عن ذلك الآداء وربما يتوقف الرئيس ويتساءل عن الداعى لهذا الصدام الغير مبرر وإفتعال الأزمات وا­لدخول فى معارك بعد أن كان ينادى الجميع وفى مقدمتهم البرلمان بمساعدته على حل الأز­مات والمشاكل التى تع­انى منها مصر.