المنصورة.. شموع حزينة بقداس الميلاد

الصفحه الاخيره

الخميس, 06 يناير 2011 08:20
المنصورة- محمد طاهر:

الأنبا داود أسقف المنصورة

رحب الأنبا داود أسقف المنصورة بمشاركة المسلمين والأحزاب والقوي السياسية والحركات الشعبية في قداس عيد

الميلاد، مساء اليوم الخميس بكنيسة العذراء والملاك ميخائيل بمطرانية السكة الجديدة بالمنصورة، ويقام القداس علي أنوار الشموع وبالشارة السوداء تعبيرا عن الحزن لما أصاب الشعب المصري بسبب تفجير الإسكندرية.

وتشهد مطرانية السكة الجديدة توافدا كبيرا لتقديم واجب العزاء للأخوة الأقباط للحادث الأليم، وعبر الأنبا داود عن اعتزازه بذلك، قائلا:

"إننا نسيج واحد وعلينا التصدي للإرهاب بشتى الطرق، وإننا كمصريين يجمعنا الود والمحبة". وطالب الجميع بضرورة قطع الطريق علي الإرهاب الذي يتربص بمصر وشعبها، الذي سيظل وحدة واحدة ودم واحد".

وصرح يسري عزيز عضو المجلس الملي بأن هناك أيادي خفية تقف وراء أحداث الإسكندرية، "فمصر مستهدفة وسوف نفوت الفرصة علي أعداء هذا

الوطن الحبيب، وشعارنا نعيش معا أو نموت معا، وعيد الميلاد المجيد ليس عيد المسيحيين فقط بل هو عيد كل المصريين فكلنا نؤمن بميلاد العذراء والمولود منها والدين لله والوطن للجميع".

من جانبها أعدت مديرية أمن الدقهلية بقيادة اللواء أحمد عبد الباسط مدير الأمن خطة مكثفة لتأمين الكنائس الرئيسية، والتي يتوقع ان تشهد إقبالا كبيرا حيث سيتوافد المسلمون والقيادات الوطنية والشعبية والسياسية لمشاركة إخوانهم الأقباط. وشملت الخطة إغلاق بعض الشوارع الجانبية ببوابات مرورية، وتأمين البوابات الخاصة بالكنائس، للتأكد من هوية المشتبه فيهم.

أهم الاخبار