شهب تزور"الأرض" مساء غد "الاثنين"

الصفحه الاخيره

الأحد, 02 يناير 2011 13:39
القاهرة - أ ش أ

صرح رئيس المعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية الدكتور صلاح محمد محمود بأن سكان كوكب الأرض سيمكنهم مشاهدة عدد من الشهب التى تزور غلافه الجوى ليلة الغد "الاثنين" فى ظاهرة جميلة تعرف ب"رخات الشهب".

وقال:إن هذه الظاهرة يمكن رؤيتها بوضوح فى السماء ليلا فى الأماكن البعيدة عن إضاءة المدن لكون القمر غائبا عن السماء، حيث يتزامن حدوثها مع أواخر الشهر الهجرى "28 من شهر المحرم".

أوضح رئيس المعهد - فى تصريح لوكالة أنباء الشرق

الأوسط اليوم "الاثنين"- أن رخات الشهب غير مؤثرة أو ضارة لأى من الكائنات على سطح الأرض، وهى ظاهرة فلكية متكررة وتحدث نتيجة اختراق عدد كبير من الشهب للغلاف الجوى للارض محدثة بذلك لمعانا واضحا نتيجة احتكاكها بالغلاف الجوى للارض ويمكن رؤيتها بالعين المجردة .

وتابع:أن الأرض يزورها يومياعدد كبير من الشهب ولكن بشكل منفرد لذلك لاترى هذه الرخات إلا

عندما يخترق عدد كبير منها الغلاف الجوى دفعة واحدة..لافتا إلى أن الشهب هى أجسام صغيرة جدا لاتتعدى أقطارها السنتيمرات الواحد وتشبه حبيبات الرمال .

وأشار إلى أن هذه الشهب عبارة عن بقايا ومخلفات المذنبات وتدخل هذه الجسيمات الصغيرة الغلاف الجوى بسرعات هائلة تتراوح مابين 12 و72 كيلو متراً فى الثانية الواحدة ؛مما يساعد فى الاحتكاك مع جزيئات الغلاف الجوى للأرض ويؤدى ذلك إلى احتراق هذه الجسيمات ولذلك تبدو كنقاط مضيئة فى السماء وتحترق تماما فى الغلاف الجوى للأرض على ارتفاع من 30 إلى 80 كيلومترا فوق سطح الأرض قبل وصولها إلى سطح الأرض.

 

 

 

أهم الاخبار