هوامش ابن قطامش

الصفحه الاخيره

الجمعة, 31 ديسمبر 2010 15:42


من أرشيف الوفد: بثينة هانم بنت شعراوي‮ ‬باشا

كان علي‮ ‬باشا شعراوي‮ ‬أحد الثلاثة الذين ذهبوا إلي‮ ‬المعتمد البريطاني‮ ‬وينجت‮ ‬يوم ‮١٣ ‬نوفمبر‮ ‬1918‮ ‬للمطالبة باستقلال مصر مع رفيقيه سعد باشا زغلول وعبدالعزيز فهمي‮ »‬باشا بعد ذلك‮« ‬وعلي‮ ‬باشا شعراوي‮ ‬هو ابن حسن أغا شعراوي‮ ‬عمدة المطاهرة بالمنيا وابن آمنة أو‮ »‬يامنة‮« ‬بلغة أهل الصعيد‮.. ‬كان شعراوي‮ ‬باشا محافظا علي‮ ‬تقاليد بيئته مهيب الطلعة جليل المشية لديه القدرة علي‮ ‬التأثير والقيادة‮ .. ‬تزوج هدي‮ ‬هانم بنت خاله محمد سلطان باشا والتي‮ ‬عرفت باسم هدي‮ ‬شعراوي‮ ‬زعيمة النهضة النسائية ورئيسة لجنة الوفد للسيدات واشترك شعراوي‮ ‬مع صديقه أحمد لطفي‮ ‬السيد في‮ ‬تأسيس صحيفة‮ »‬الجريدة‮« ‬واختاره سعد باشا ممثلاً‮ ‬لحزب الوفد بالصعيد وكان لعلي‮ ‬شعراوي‮ ‬وزوجته هدي‮ ‬هانم مواقف وطنية مشرفة‮.. ‬نقول هذا بمناسبة هذه الصورة التي‮ ‬نشرت في‮ ‬مجلة المصور عدد الجمعة فبراير‮ ‬1926‮ ‬ونري‮ ‬فيها السيدة بثينة هانم كريمة شعراوي‮ ‬باشا وزوجته هدي‮ ‬هانم في‮ ‬زي‮ ‬مصري‮ ‬يجمع بين البساطة والشياكة والحشمة حيث‮ ‬غطت رأسها ونصف وجهها بطرحة بيضاء وقد ظهرت عيناها الجميلتان‮ »‬النجلاوان‮« »‬الله‮ ‬يرحمها ويحسن إليها‮« ‬في‮ ‬نظرة رقيقة توحي‮ ‬بالثقة وفيها سحرو جاذبية وجمال‮ .. ‬التقطت هذه الصورة في‮ ‬أمريكا حيث كانت بثينة هانم بصحبة زوجها صاحب السعادة محمد سامي‮ ‬باشا سفير مصر بأمريكا آنذاك‮ .. ‬وقد أدهشت بثينة جميع من رأوها وكانت خير دعاية لنهضة المرأة

المصرية بحشمتها وثقافتها وحسن تصرفها‮.‬

كان‮ ‬يا ماكان: الملك فاروق بالطرطور الملكي‮ !!‬

غادر الملك فاروق الاسكندرية في‮ ‬26‮ ‬يوليه‮ ‬1952‮ ‬علي‮ ‬يخت المحروسة إلي‮ ‬نابولي‮ ‬ليقضي‮ ‬بقية حياته مع المجهول في‮ ‬المنفي‮.. ‬وهناك ساءت علاقته بزوجته الثانية الملكة ناريمان وتدنَّي‮ ‬بينهما أسلوب الحوار من الملكية إلي‮ ‬السوقية طبعا كان أعصابه بايظة ويشعر بالنقص لأنه فقد الملك ويقول أمين فهيم سكرتيره في‮ ‬المنفي‮ ‬إنه ضربها‮ ‬يوما بقبضة‮ ‬يده‮ »‬اللي‮ ‬زي‮ ‬المرزبة‮« ‬لأن صحته ما شاء الله زي‮ ‬الجمل فسقطت علي‮ ‬الارض مغشياً‮ ‬عليها‮.. ‬استقر فاروق في‮ ‬روما وافترق هو وناريمان وظل‮ ‬يقضي‮ ‬الليل علي‮ ‬موائد القمار محاطاً‮ ‬بالإيطاليا الفاتنات من أكلة الإسباجيتي‮ ‬والبيتزا وأهمهن كانت إيرما كابيتشي‮ ‬مينولوتو‮.. ‬حاول فاروق التأقلم مع حياة أوروبا فلبس القبعة والبابيون وكان‮ ‬يتمتع رغم لهوه بالمهابة والغموض والارستقراطية والجاذبية‮.. ‬لم‮ ‬يستطع فاروق الاقلاع عن عاداته السيئة وهي‮ : ‬القمار والنساء والتدخين والطعام حتي‮ ‬زاد وزنه بطريقة بشعة وأصيب بضغط الدم ونراه في‮ ‬هذه الصورة في‮ ‬ملهي‮ ‬ليلي‮ ‬بروما وهو‮ ‬يحتفل بليلة رأس السنة مساء الجمعة‮ ‬31‮ ‬ديسمبر‮ ‬1954‮ ‬وقد وضع علي‮ ‬رأسه طرطوراً‮ ‬ملكياً‮ ‬يشبه‮ »‬السلطانية‮« ‬قصدي‮ »‬تاج الجزيرة‮« ‬وفي‮ ‬يده هدية ملفوفة بالسلوفان‮ ‬يبدو أنها

زجاجة خمر أراد أن‮ ‬يهديها لإحدي‮ ‬صديقاته لأنه كما أجمع معاصروه لم‮ ‬يكن‮ ‬يشرب الخمر ونري‮ ‬في‮ ‬يده انسيالا ذهبيا وفي‮ ‬إصبعه نري‮ ‬خاتما بفص‮ ‬ياقوت أزرق‮ ‬يتفاءل به‮ ..‬وشواربه مفتولة وفي‮ ‬عينيه نظرة حزن‮ ‬وانكسار رغم ما‮ ‬يحاول أن‮ ‬يبديه من فرح وانشراح‮ ‬هل تصدقون أن عمر فاروق في‮ ‬هذه الصورة كان‮ ‬35‮ ‬سنة فقط ؟‮!! ‬رغم ذلك‮ ‬يبدو في‮ ‬الخمسين‮!‬

ذاكرة الفن‮: ماري‮ ‬وميمي‮ ‬وسوسو في‮ ‬رأس السنة

في‮ ‬مساء الاثنين‮ ‬31‮ ‬ديسمبر‮ ‬1956‮ ‬أقامت فرقة الريحاني‮ ‬حفلة ساهرة في‮ ‬المسرح بمناسبة رأس السنة حضرها كثير من الفنانين والصحفيين وأفراد الفرقة وعمالها واسترعي‮ ‬الانتباه في‮ ‬الحفلة روح الديمقراطية فجلس العامل والفراش وبجوار كبار الفنانين طبقا لما نادت به الثورة من تذويب الفوارق بين الطبقات‮.. ‬وبعد العشاء وقف طلعت حسن مدير الفرقة لتحية المدعوين وتكلم أحد أبناء العمال بحماسة عن بطولة أبناء بورسعيد أثناء العدوان الثلاثي‮ ‬وألقي‮ ‬بديع خيري‮ ‬زجلا لطيفاً‮ ‬ووصل شكوكو إلي‮ ‬الحفل فصفق له الحاضرون وعندئذ صعد إلي‮ ‬المسرح وألقي‮ ‬بعض فكاهاته وغني‮ ‬من مونولوجاته‮ »‬الحب بهدلة‮« ‬،‮ »‬ياجارحة قلبي‮ ‬بقزازه‮«‬،‮ »‬حموده فايت‮ ‬يابنت الجيران‮« ‬وألقت سوسو أي‮ ‬سعاد حسين مونولوجا طريفا وقام بعض العمال بتمثيل فصل من مسرحية‮ »‬حكم قراقوش‮« ‬وقام الفنان محمد شوقي‮ ‬بتأدية دور راقصة في‮ ‬المسرحية فأثار عاصفة من الضحك عندما بدا في‮ ‬ملابس الراقصة بشنبه وخلقته المشلفطة وجسمه المسلوع‮ .. ‬وألقي‮ ‬المونولوجست محمد جنيدي‮ ‬بعض المنولوجات‮ .. ‬نري‮ ‬في‮ ‬الصورة الفنان بديع خيري‮ ‬وعلي‮ ‬يمينه خفيفة الدم ماري‮ ‬منيب وعلي‮ ‬يساره سعاد حسين‮ »‬سوسو‮« ‬وميمي‮ ‬شكيب وهم‮ ‬يشربون نخب العام الجديد أما الفنان عادل خيري‮ ‬فاعتذر ولم‮ ‬يحضر لإصابته بنزلة إنفلونزا إلزمته الفراش‮ .. ‬وفي‮ ‬الرابعة فجراً‮ ‬أدرك فرقة الريحاني‮ ‬الصباح‮ .. ‬فسكتوا علي‮ ‬الكلام المباح‮.‬

 

أهم الاخبار