«مريم» طفلة في الحسين تبيع المناديل بإنجليزي «مكسر».. وفهلوة مصرية

الصفحه الاخيره

الأحد, 14 أغسطس 2011 18:55
كتبت ـ ثناء عامر:

«فايف باوند» «ثري باوند» يعني بالعربي 5 جنيهات و3 جنيهات كلمات تحفظها الطفلة مريم، أصغر بائعة داخل حي الحسين ، الذي اشتهر بالتحف والمزارات السياحية، ويأتيه السائحون أجانب وعربا ومصريين.

مريم طالبة بالصف الرابع الابتدائي، تعيش مع والدتها واختها 13 سنة واخ تجاوز الثماني سنوات.

استطاعت أن تلتقط هذه الكلمات وغيرها من الباعة والمارة المتواجدين

بالحسين، تتجول مريم في شوارع الحسين وخان الخليلي والممرات الجانبية لعرض المناديل الورقية.

تواجه مريم الكثير من المشاكل اليومية مع الباعة الجائلين بالمنطقة والتي اعتادت عليها، حيث انها تجذب المارة والزائرين بكلماتها الرقيقة رغم صغر سنها، ونجحت في أن تفرض وجودها بين باعة الحسين.

تقول مريم اعمل في الحسين منذ عامين، واضافت: في الدراسة أعمل بعد اليوم الدراسي وفي الاجازة ابدأ من العاشرة صباحًا حتي الثانية بعد منتصف الليل، أكدت مريم ان شهر رمضان من اكثر الشهور التي يمتلأ فيها الحسين بالزائرين قبل الفطار وحتي السحور تركت طفولتها بعيدًا حتي تستطيع أن توفر لوالدتها بضعة جنيهات تساعدها في المعيشة.

في المدرسة مريم طالبة فقط، وفي الحسين بائعة ماهرة تبيع بضاعتها من خلال ابتسامتها البريئة.

أهم الاخبار