قصة "الأيس كريم" الذى طلبه حفيد مبارك

الصفحه الاخيره

الثلاثاء, 09 أغسطس 2011 22:30
كتب ـ محمد سعد خسكية:

اعتبر الكاتب الصحفي عادل حمودة رئيس تحرير جريدة الفجر أن رجل الأعمال الهارب حسين سالم بمثابة صندوق أسود يحتوي علي خبايا ثروات وأسرار وعلاقات الخفاء الخاصة  بالرئيس السابق حسني مبارك وعائلته.

وسرد حمودة ـ خلال حلقة برنامجه "كل رجال الرئيس" على فضائية cbc ـ بدايات حسين سالم الذى ينبثق من جذور سيناوية، ثم التحق بالمخابرات العامة على الرغم من إصابته بعينه،

وخدم مع أمين هويدى عندما كان سفير مصر بالعراق ثم بسفارة مصر بالإمارات، وهناك وقع فى ورطة عرضته لما يشبه الاعتقال إلا أن علاقاته الواسعة بأفراد النظام الإماراتي أخرجته من رهن الاعتقال.

كما استطرد قائلاً: سالم يمتلك 7 آلاف غرفة بشرم الشيخ ومحطات لتحلية المياه، بالإضافة لفندق "موفينبيك" الذى كان يجمع

كافة رجال الدولة بالأعياد والمناسبات، الجميع كان حريصاً على إرباحه لدرجة أن العاهل السعودى أراد عمل قاعة للمؤتمرات بشرم الشيخ فدله رجال مبارك على قاعة بناها حسين سالم مقابل 190 مليون جنيه، على الرغم أن تكلفتها الفعلية لم تتجاوز 70 مليوناً.

وحكى رئيس تحرير جريدة الفجر قصة الأيس كريم الذى طلبه محمد حفيد الرئيس السابق مبارك وهو على وشك السفر لباريس، وأن سالم لبى طلبه بطائرة تحمل كميات هائلة من الأيس كريم المطلوب تلحق بطائرة محمد علاء مبارك.

شاهد الفيديو

http://www.youtube.com/watch?v=6Tcn3hiG3NQ

أهم الاخبار