استئصال ورم يزن نصف كيلو جرام من رضيع بالإسكندرية

الصفحه الاخيره

الاثنين, 08 أغسطس 2011 11:57
الإسكندرية - أ ش أ

تمكن د.صابر وهيب أستاذ جراحة الأطفال بكلية الطب جامعة الإسكندرية رئيس الفريق الطبى من إجراء جراحة نادرة لاستئصال ورم متكيس من رضيع يبلغ من العمر يوما واحدا، حيث يزن حجم الورم الذى تم استئصاله نصف كيلو جرام.

وقال الدكتور وهيب - فى تصريح له - "إن الرضيع كان يعانى من وجود ورم متكيس تم تشخيصه أثناء فترة الحمل"، مشيرا إلى أنه تم إجراء الفحوصات الطبية اللازمة والأشعات الرباعية الأبعاد لتحديد مكان الورم

الذى سيتم استئصاله من الجهاز الهضمى.

وأوضح رئيس الفريق الطبى المشرف على الجراحة أن الورم المتكيس يعد من العيوب الخلقية النادرة التى تصيب الجهاز الهضمى وتصل إلى أحجام كبيرة جدا قبل تشخيصها، مشيرا إلى أنه تم إجراء عمليتين جراحيتين للطفل بعد ولادته مباشرة إحداهما لاستئصال الورم المتكيس والأخرى لعلاج حالة انسداد الأمعاء.

وأشار إلى أن الورم المتكيس جاء نتيجة عدم

المتابعة الجيدة للأم أثناء فترة الحمل، بالإضافة إلى حدوث مضاعفات فى أمعاء الجنين فى تلك الفترة مما أدى إلى وجود الورم الذى أحدث توقفا فى الدم المغذى للأمعاء ونتج عن ذلك انسداد معوى للطفل.

وذكر أن حالة الرضيع (البالغ من العمر يوما واحدا) جاءت نتيجة للحقن المجهرى التى يزيد بها معدل التشوهات الخلقية نتيجة تعرض الأم لجرعات عالية من الهرمونات خاصة أن تلك الحالة من الأطفال تحتاج إلى مزيد من الرعاية الطبية والمتابعة الجيدة أثناء فترة الحمل وبعد الولادة مباشرة بهدف إمكانية تشخيص العيوب الخلقية التى تحتاج إلى فحص إكلينيكى .

أهم الاخبار