عادت للحياة بعد التحضير لدفنها

الصفحه الاخيره

الثلاثاء, 28 ديسمبر 2010 14:48


عادت سيدة برازيلية للحياة بعد تحضيرها للدفن بسبب خطأ طبي‮ ‬قام به المستشفى الذي‮ ‬كانت تعالج فيه‮. ‬فاجأت البرازيلية ماريا داس دوريس جميع من تواجدوا في‮ ‬جنازتها بعودتها إلى الحياة بعد اكتمال

جميع التحضيرات لتوديع السيدة البالغة من العمر‮ ‬88‮ ‬عاما‮. ‬كان أحد العمال المشاركين في‮ ‬عملية الدفن جس نبض السيدة،‮ ‬ليكتشف أنها مازالت على قيد
الحياة،‮ ‬وليسرع الفريق الطبي‮ ‬عائدا بها إلى المستشفى‮. ‬وتجري‮ ‬السلطات البرازيلية تحقيقا في‮ ‬ملابسات إرسال سيدة مازالت على قيد الحياة إلى المقبرة استعدادا لدفنها‮. ‬وكانت دوريس قد حضرت للمستشفى بعد إصابتها بانسداد في‮ ‬الشريان التاجي،‮ ‬إضافة إلى أنها مصابة بألزهايمر منذ فترة طويلة‮.‬

أهم الاخبار