رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

التايم: بعد مبارك مصر لم يتغير فيها شيء

الصفحه الاخيره

الجمعة, 08 يوليو 2011 16:13
كتب ـ إسلام فرج


قالت مجلة التايم الامريكية إن مظاهرة جمعة الإصرار التي شهدها ميدان التحرير  تختلف عن سابقاتها . وأوضحت أن الدافع الأول لخروج الثوار كان انقاذ ثورتهم. وأوضحت أن مصر بعد مبارك لم يتغير فيها شيء. ونوهت إلي أن المجلس الذي وعد بمحاكمة رموز الفساد والمتورطين في قضايا قتل المتظاهرين، أقر في الوقت نفسه قانون تجريم الاعتصامات، وواصل اعتقال وقمع المتظاهرين والناشطين السياسيين. كما اكتفي بتغيير جهاز

أمن الدولة المنحل، إلي الأمن الوطني دون إعادة هيكلته، بينما تشير منظمة هيومان رايتس وتتش إلي أن المعتقلين ما زالوا يخضعون للتعذيب.

وأضافت التايم أن ما يدعو إلي الدهشة هو إدراك المجلس العسكري لتصاعد الغضب الشعبي إزاء إفلات المتهمين بالفساد والمتهمين بقتل المتظاهرين، وتردده في اتخاذ أي قرار يهدئ ذلك الغضب. وأشارت إلي أن

سياسة مصر الخارجية لم تختلف بعد مبارك كثيرا. ونقلت عن المحللة هيلين كوبن قولها إنه في الوقت الذي فتح فيه المجلس معبر رفح استجابة للضغوط الشعبية المطالبة بذلك باعتباره أمراً مخزياً، إلا أنه يفرض قيوداً علي حرية تحرك الفلسطينيين. واضافت أن المجلس العسكري فعل مثلما قام به مبارك مع عمرو موسي، حينما كان وزيراً للخارجية، وقام بإبعاده ليرأس جامعة الدول العربية لانتهاجه سياسات مناهضة لإسرائيل ، أبعد المجلس العسكري نظيره نبيل العربي عن مقعد الخارجية من أجل الأمانة العامة لجامعة الدول العربية.

أهم الاخبار