رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قصة شجرة فى ميدان التحرير

الصفحه الاخيره

الاثنين, 27 يونيو 2011 22:39
كتب- صلاح لبيب:

رغم مرور خمسة أشهر على الثورة المصرية فإن "عم شعبان" ما زال صامداً فى ميدان التحرير يزوره يومين كل أسبوع من أجل رفع مطالب شعب مصر إلى المسئولين.

فى وسط ميدان التحرير يجلس "عم شعبان" بجوار شجرة صغيرة "يزينها" بشعارات ثورة يناير والتى يراها معبرة عن شعب مصر.

يقول "عم شعبان" إنه يعمل حرفيا فهو كما يقول المثل الذي أعاد صياغته ليتناسب مع حالة "سبع صنايع والبخت مش ضايع" فهو يصلح الدراجات البخارية ويعمل فى تصليح أشياء أخرى عديدة إلا أنه يترك عمله يومى الثلاثاء والجمعة ليزين شجرة فى وسط الميدان بشعارات يراها

لها أهمية بالغة.

شعارات "عم شعبان" مكتوبة على ورق كراريس عادية وبقلم حبر وبخط يعبرعن هذا الرجل الحرفى، لا يهمه الشكل بقدر ما يهمه مضمون ما تحمله أوراقه من معنى.

يرى "عم شعبان" حسبما عبرت إحدى أوراقه أن " عصام شرف رجل طيب " بينما يرى أن " 18 وزيرا فى حكومته حرامية ويجب أن يتخلص منهم فورا ".

شاهد الفيديو:


أهم الاخبار